بلير للتايمز: يجب دمج حماس في عملية السلام   
السبت 1430/2/5 هـ - الموافق 31/1/2009 م (آخر تحديث) الساعة 11:20 (مكة المكرمة)، 8:20 (غرينتش)

بلير يقول إن عزل غزة لم ولن يجدي نفعا (الفرنسية-أرشيف)

قال مبعوث مجموعة الوساطة الرباعية لإحلال السلام في الشرق الأوسط إن حركة المقاومة الإسلامية (حماس) لا بد أن تكون جزءا من عملية السلام في الشرق الأوسط.

وانتقد توني بلير في مقابلة خاصة مع صحيفة تايمز البريطانية الصادرة اليوم السبت الإستراتيجية التي اتبعتها إدارة الرئيس جورج بوش وإسرائيل في التركيز على جهود إعادة الإعمار في الضفة الغربية، وقال إن ذلك "كان نصف ما كنا نتوخاه".

وأوضح أن إستراتيجية عزل قطاع غزة ومحاولة "بناء دولة فلسطينية في الضفة الغربية لم ولن تجدي نفعا".

ولمح عبر تطرقه إلى ما تحقق من سلام في أيرلندا الشمالية إلى أن الوقت قد حان للحوار مع حماس، وقال "أعتقد أن في مثل هذه الحالة يجب أن تتحدث مع الجميع".

وأشار بلير بعد محادثاته مع المبعوث الأميركي جورج ميتشل إلى أن غزة لن تنحى جانبا لأن هناك أكثر من مليون وربع يرغبون بدولة فلسطينية.

ولدى تعليقه على الإدارة الأميركية الجديدة، رأى بلير أنها ملتزمة ببذل جهود جديدة لضمان السلام، ويبدو أنها كانت تنتظر تغيير الحكومة قبل أن تبدي انتقادها الشديد للحصار الإسرائيلي المفروض على غزة.

واعتبر أن تعيين المبعوث جورج ميتشل الذي عمل على تحقيق السلام في أيرلندا الشمالية هو "التزام حقيقي" من قبل أميركا.

وبشأن توقعاته بالحرب على غزة، أجاب بلير بأنه لم يُفاجأ بذلك وقال "لقد قلت أحيانا إن ما نحتاجه هو إستراتيجية مختلفة تماما".

ولكن بلير كرر موقف الرباعية (أميركا وأوروبا وروسيا والأمم المتحدة) التي يمثلها من حيث ضرورة نبذ حماس للعنف واعترافها بحق إسرائيل بالوجود، قبل الحوار معها بشكل رسمي أو غير رسمي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة