النواحي البيولوجية تؤثر على نجاح الحمية الغذائية   
الاثنين 1434/4/15 هـ - الموافق 25/2/2013 م (آخر تحديث) الساعة 10:59 (مكة المكرمة)، 7:59 (غرينتش)
الحمية لا تتوقف فقط على مدى انضباط الإنسان في اتباع النظام الغذائي إنما ببعض النواحي البيولوجية (دويتشه فيلله)
أكدت الجمعية الألمانية للفسيولوجيا العصبية والتصوير الوظيفي أن نجاح أنظمة الحمية الغذائية لا يتوقف فقط على مدى انضباط الإنسان في اتباع النظام الغذائي، إنما يرتبط أيضا ببعض النواحي البيولوجية في جسم الإنسان, حيث تلعب بنية مناطق معينة داخل المخ دورا حاسما في هذا الأمر.
 
وأوضحت الجمعية الألمانية، التي تتخذ من مدينة دارمشتات مقرا لها أن بنية نظام المكافأة في الدماغ مثلا تختلف لدى الأشخاص، الذين يعانون من زيادة الوزن، عنها لدى الأشخاص ذوي الوزن الطبيعي، لافتة إلى أنه تجرى أبحاث في وقتنا الحالي للتحقق مما إذا كان هذا التغير في بنية الدماغ لدى من يعانون من زيادة الوزن يحدث نتيجة كثرة تناولهم للطعام أم أنه أمر خلقي ولدوا به.

وأضافت الجمعية الألمانية أن النساء على وجه الخصوص يواجهن صعوبة بالغة عند إنقاص أوزانهن, لأنه كلما ازداد وزن المرأة أدى ذلك إلى تغير مناطق الدماغ، التي تلعب دورا أساسيا في التحكم التلقائي والموجه للسلوك، ومن بينه السلوك الغذائي بالطبع.

وتؤكد آنيته هورستمان من قسم علم الأعصاب التابع لمعهد ماكس بلانك للعلوم الإدراكية والعصبية بمدينة لايبزغ الألمانية على ذلك بأن التجارب السلوكية قد أظهرت أن النساء، اللائي يعانين من زيادة في الوزن يختلف رد فعلهن عند رؤية قطعة من الشوكولاتة مثلا عن غيرهن من النساء، اللائي يتمتعن بوزن طبيعي, حيث لا يستطعن منع أنفسهن عن تناول هذه القطعة من الشوكولاتة رغم معرفتهن بأنها ستضر بقوامهن وتؤدي إلى زيادة أوزانهن، لافتة إلى أنه لم يلاحظ هذا الاختلاف لدى الرجال.

وأشارت الخبيرة الألمانية إلى أن السلوك الغذائي لدى الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن يكون مشابها بالأعراض المصاحبة لإدمان الكحول أو المخدرات, لذا أكدت هورستمان أن تعديل النظام الغذائي وحده لن يكفي مع هؤلاء الأشخاص، لكنهم بحاجة إلى مساعدة اختصاصي نفسي أيضا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة