أوغندا تؤكد مقتل 16 من المتمردين   
الأحد 1423/7/30 هـ - الموافق 6/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلن الجيش الأوغندي أمس أنه قتل 16 عنصرا من جيش الرب للمقاومة خلال الأسبوعين الماضيين، وأكد أنه تمكن من إطلاق سراح 102 من المدنيين الذين كان يحتجزهم مقاتلو جيش الرب.

وقال متحدث باسم الجيش الحكومي في شمال أوغندا إن القوات الحكومية تسيطر حاليا على الموقف برغم هجمات تشنها بعض مجموعات صغيرة من عناصر جيش الرب. وأضاف أن الجيش استولى على ستين بندقية ورشاش وأسر أربعة بينما استسلم ثمانية بينهم قائد ميداني في صفوف مقاتلي جيش الرب.

وأوضح المتحدث أن سبعة من جنود الجيش الأوغندي قتلوا خلال عمليات ضد جيش الرب خلال الأسبوعين الماضيين.

وكان مقاتلو جيش الرب للمقاومة كثفوا عملياتهم العسكرية التي تستهدف المدنيين بشكل أساسي في شمال أوغندا بعد هدنة استمرت نحو عامين، وأكد جيش الرب أنه يريد الإطاحة بحكومة الرئيس يوري موسيفيني واستبدالها بنظام يقوم على أساس الوصايا العشر للكتاب المقدس.

وجاء هذا التصعيد العسكري للصراع بين الجانبين في أعقاب توقيع اتفاق بين أوغندا والسودان يتيح لكمبالا إرسال قوات إلى مناطق بجنوب السودان تسيطر عليها الخرطوم لمحاربة قوات المعارضة المسلحة التي تقيم قواعد في تلك المناطق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة