موجة برد تجتاح ولايات الشرق الأميركي   
السبت 1437/5/6 هـ - الموافق 13/2/2016 م (آخر تحديث) الساعة 11:55 (مكة المكرمة)، 8:55 (غرينتش)


اجتاحت موجة برد مفاجئة ولايات شمال شرق الولايات المتحدة
، مسجلة مستويات درجات حرارة هي الأدنى خلال هذا العام. وقد خلفت موجة البرد أربعة جرحى على الأقل في حوادث السير.

وبحسب وسائل الإعلام المحلية، فإن سوء الأحوال الجوية تسبب في إغلاق عدد من المدارس وتعطيل الخدمات في أجزاء من ولايات تينيسي وكارولينا الشمالية وأيوا وبنسلفانيا وميشيغان.

في غضون ذلك أطلق خبراء الأرصاد الجوية تحذيرات للسكان في سبع ولايات أميركية بعدم قضاء وقت طويل في الهواء الطلق خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وكانت عاصفة ثلجية قوية ضربت 19 ولاية في الساحل الشرقي للبلاد في يناير/كانون الثاني الماضي، مما دفع خمس ولايات إلى إعلان حالة الطوارئ.

وألغت شركات الطيران 2400 رحلة معظمها في مطاري واشنطن وكارولينا الشمالية، كما أغلقت شبكتا المترو والحافلات في واشنطن لمدة يومين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة