المعارضة الأردنية تنتقد المناورات الأردنية الأميركية   
الثلاثاء 1423/6/4 هـ - الموافق 13/8/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

انتقدت أحزاب المعارضة الأردنية في بيان اليوم المناورات الأردنية الأميركية التي تجري في جنوب الأردن ووصفتها بأنها غير مقبولة لأنها تأتي في ظل تهديدات أميركية بتوجيه ضربة عسكرية للعراق.

وقالت لجنة التنسيق العليا لأحزاب المعارضة الأردنية في البيان إن الحكومة أصرت على المضي قدما بالمناورات رغم مطالبة الأحزاب السياسية وجماهير الشعب الأردني بإلغائها "خاصة أنها تأتي في ظل أجواء التهديدات الأميركية بغزو العراق ورغم الموقف العربي الدولي الرافض للسياسة الأميركية إزاء العراق".

وذكر البيان أن هذه المناورات تتناقض مع الموقف الرسمي الذي عبر عنه الملك عبد الله الثاني برفض الأردن أي هجوم على العراق، واعتبر أن هذه المناورات تعطي مبررا للذين يتحدثون عن دور أردني في الحملة على العراق وتسيء إلى الأردن.

يشار إلى أن هذه المناورات بدأت أمس الاثنين في جنوبي الأردن وسط التوتر المتزايد في المنطقة إزاء التهديدات الأميركية الموجهة إلى العراق، وكان وزير الإعلام الأردني والناطق باسم الحكومة محمد العدوان قد أكد في وقت سابق أن القوات الأميركية ستغادر الأراضي الأردنية بمجرد انتهاء هذه المناورات.

كما نفى عدد من المسؤولين الأردنيين أن يكون لهذه المناورات علاقة بأي هجوم عسكري أميركي محتمل على العراق، وأوضحوا أن هذه المناورات تجرى سنويا وقد تم التخطيط لها مسبقا.

وأعلن العاهل الأردني تحفظه مرارا من استخدام القوة ضد العراق، مؤكدا أن بلاده لن تسمح بتأمين قواعد عسكرية أو باستخدام أراضيها منطلقا لشن هجوم أميركي على العراق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة