الآلاف يتظاهرون مجددا بباكستان ضد الرسوم المسيئة للرسول   
الأربعاء 8/2/1427 هـ - الموافق 8/3/2006 م (آخر تحديث) الساعة 8:13 (مكة المكرمة)، 5:13 (غرينتش)
فضل الرحمن تعهد بمزيد من المظاهرات حتى تعتذر الدانمارك عن فعلتها (الفرنسية)
تجددت المظاهرات المنددة بالرسوم الكاريكاتورية المسيئة إلى الرسول محمد صلى الله عليه وسلم في باكستان, لمطالبة حكومة الدانمارك -التي نشرت الصور أول مرة- بتقديم اعتذار رسمي عن إهانة مشاعر المسلمين.
 
فقد تظاهر نحو 5000 شخص مجددا الثلاثاء خلال تجمع إسلامي نظم في كويتا عاصمة بلوشستان جنوب غربي باكستان. وأحرق المتظاهرون أعلاما أميركية ودانماركية وصورا للرئيس الأميركي جورج بوش ورددوا شعارات معادية للولايات المتحدة.
 
وألقى زعيم المعارضة الباكستانية فضل الرحمن كلمة أعلن فيها أن تحالف الأحزاب الدينية الستة سيواصل تنظيم المظاهرات، حتى تقدم الدانمارك اعتذارا رسميا إلى العالم الإسلامي عن نشر هذه الرسوم.
 
وقد قتل خمسة أشخاص في باكستان الشهر الماضي في مظاهرات عنيفة مناهضة للولايات المتحدة، احتجاجا على هذه الرسوم التي نشرت أول مرة في سبتمبر/أيلول في صحيفة يلاندس بوسطن الدانماركية, ثم أعادت صحف أوروبية أخرى نشرها مطلع هذا العام مما أثار مظاهرات وأعمال عنف في العالم الإسلامي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة