اتهام جندي أميركي بمحاولة التعاون مع القاعدة   
الخميس 1424/12/29 هـ - الموافق 19/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

وجه الاتهام إلى جندي أميركي بإرسال تفاصيل نقاط عسكرية إلى من اعتقد أنهم أعضاء بتنظيم القاعدة في مسعى لمساعدتهم على قتل جنود أميركيين.

وجاء في عريضة الاتهام أن ريان أندرسون -وهو جندي بوحدة مدرعة بالحرس الوطني بولاية واشنطن- أبلغ عسكريين سريين تنكروا على أنهم أعضاء في تنظيم القاعدة بأنه يريد التعاون معهم ومشاركتهم قضيتهم.

واتهمت العريضة أندرسون بأنه أرسل إلى الضباط رسوما تفصيلية للدبابة الأميركية الرئيسية M.1.A.1 وM.1.A. بجانب معلومات أخرى.

وجاء في العريضة أيضا أنه في اتصالات شفوية ومكتوبة وإلكترونية قدم أندرسون المعروف أيضا باسم أمير عبد الرشيد معلومات عن حجم القوات وتحركات ومعدات وتكتيكات وأنظمة أسلحة الجيش الأميركي.

وتتهم العريضة أندرسون (26 عاما) الذي كان من المقرر إرساله مع وحدته إلى العراق بثلاث تهم لمحاولة مساعدة العدو. وقد يواجه أندرسون، الذي ألقي القبض عليه في 22 فبراير/ شباط، عقوبة الإعدام إذا أدانته محكمة عسكرية بالتهم الثلاث.

ونشأ أندرسون الذي اعتنق الإسلام في إيفريت بولاية واشنطن وتخرج في جامعة واشنطن ستيت عام 2002.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة