50 ألف نيجيري يتظاهرون ضد إسرائيل   
الجمعة 1421/10/17 هـ - الموافق 12/1/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

شارك آلاف النيجيريين في مظاهرة ضخمة جرت في مدينة كانو شمال نيجيريا احتجاجا على الاعتداءات الإسرائيلية على الشعب الفلسطيني.

وقدرت مصادر في الشرطة عدد المشاركين في المسيرة بنحو خمسين ألف شخص، في حين قال مشاركون إن الرقم أكبر من ذلك.

ورفع المتظاهرون لافتات تدعو بالموت على إسرائيل وتطالب بتحرير المسجد الأقصى، وأحرقوا العلمين الإسرائيلي والأميركي.

وشدد قائد المسيرة الشيخ محمد توري في كلمة ألقاها أمام حشود المتظاهرين التي تجمعت أمام قصر أمير ولاية كانو، على أهمية خروج المسلمين في العالم في مظاهرات احتجاجية لإظهار دعمهم للشعب الفلسطيني. وقال "نؤكد دعمنا لإخواننا الفلسطينيين ونشجب صمت المجتمع الدولي على قتل الإسرائيليين للفلسطينيين".

وتعتبر هذه المظاهرة الأكبر في سلسلة مظاهرات احتجاج نظمها النيجيريون ضد إسرائيل منذ تفجر الانتفاضة في الأراضي الفلسطينية قبل ثلاثة أشهر.

يشار إلى أن كانو -وهي واحدة من تسع ولايات في شمال نيجيريا- تقطنها أغلبية مسلمة، وقد احتفلت في أواسط العام الماضي بتطبيق أحكام الشريعة الإسلامية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة