ديلي تلغراف: حرب أفغانستان بلغت نقطة الحسم   
الاثنين 1429/5/29 هـ - الموافق 2/6/2008 م (آخر تحديث) الساعة 20:49 (مكة المكرمة)، 17:49 (غرينتش)

القوات البريطانية في أفغانستان (الفرنسية-أرشيف)

قال ضابط كبير بالجيش البريطاني إن حركة طالبان على شفا الهزيمة في أفغانستان، بعد أن أودت "الأساليب الدقيقة والجراحية" الجديدة التي انتهجتها قوات التحالف بحياة عدد من قادة "التمرد".

ونقلت صحيفة ديلي تلغراف عن قائد القوات العميد مارك كارلتون سميث قوله إن مصرع أولئك القادة قد جعل من العسير بمكان على طالبان المتمركزة في باكستان شن عمليات ضد قواته في أفغانستان.

وأضاف سميث أن نحو سبعة آلاف من عناصر طالبان تقريبا قتلوا خلال العامين الماضيين معظمهم جنوبي وشرقي أفغانستان, الأمر الذي أضعف الحركة كثيرا "وجعلها على شفير الهزيمة".

ومضى القائد البريطاني إلى القول إن مد طالبان بدأ في الانحسار بصورة واضحة وإن قيادتها تمزقت, كما أنها تفتقر إلى السلاح والذخيرة.

ووصف توقيت مقتل القائد الطالباني الملا داد الله العام الفائت على يد من رجحت الصحيفة أنها فرقة الزوارق الخاصة, بأنه كان "لحظة مفصلية في إحداث خلخلة" في عمليات الحركة جنوب أفغانستان.

وزعمت الصحيفة أن مقاتلي طالبان باتوا غير محبوبين على نحو واضح في ولاية هلمند, حيث يعوّلون على السكان المحليين في طعامهم وشرابهم.

وبدا سميث أكثر تفاؤلا حين نقلت الصحيفة على لسانه القول "أستطيع أن أقرر أن تمرد طالبان مني بالفشل في هذه المرحلة, وقد بلغنا نقطة الحسم."

وترى ديلي تلغراف أن التركيز ينبغي أن ينصرف الآن لتنشيط الاقتصاد لكسب ود السكان المدنيين بهلمند التي يتمركز فيها ثمانية آلاف جندي بريطاني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة