أغلبية النرويجيين تفضل الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي   
الاثنين 7/11/1422 هـ - الموافق 21/1/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أظهر آخر استطلاع للرأي في النرويج تحولا ملحوظا باتجاه زيادة عدد المؤيدين لانضمام بلادهم إلى الاتحاد الأوروبي بعد أن رفضه الشعب هناك مرتين من قبل. ويرى مراقبون أن انطلاق اليورو ساعد في هذا التحول.

وبموجب الاستطلاع الذي أجرته إحدى الصحف اليومية -وهو الأول منذ الإعلان عن توحيد العملة الأوروبية لاثنتي عشرة دولة من دول الاتحاد في الأول من هذا الشهر- فإن أغلبية 53% من النرويجيين يفضلون الانضمام إلى الاتحاد الآن في حين صوت 47% منهم بـ "لا" لهذا الخيار.

واعتبر وزير الخارجية النرويجي جان بيترسن -وهو من المؤيدين لانضمام بلاده بقوة إلى الاتحاد- نتيجة الاستطلاع "أخبارا طيبة" لمن يرغب في رؤية النرويج تأخذ مكانها في الاتحاد.

ويقول مراقبون للاستطلاع إن توجه الاتحاد الأوروبي نحو ضم أعضاء جدد من أوروبا الشرقية وآخرين من دول حوض البحر الأبيض المتوسط إضافة إلى انطلاق عجلة اليورو، كلها عوامل أسهمت في تغيير وجهة نظر النرويجيين. وصوت النرويجيون عامي 1972 و1994 بـ "لا" على الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة