مركز للقاصرات يشهد تمردا في الأردن بسبب سوء المعاملة   
الأحد 22/3/1426 هـ - الموافق 1/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 20:18 (مكة المكرمة)، 17:18 (غرينتش)
تدخلت قوات الأمن الأردنية لإنهاء تمرد بدأته فتيات في أحد مراكز رعاية وتأهيل القاصرات احتجاجا على سوء معاملاتهن من قبل موظفات المركز حسب وكالة الأنباء الرسمية.
 
وقالت الوكالة إن النزيلات في مركز الخنساء لرعاية وتأهيل الفتيات "تتراوح أعمارهن بين 12 و18 عاما يواجهن الضرب والركل وتقييد الأيدي وربطها بحديد السلالم" ما دفعهن للقيام بهذا التمرد. ولم تحدد الوكالة متى بدأ التمرد في المركز الذي يقع في مدينة الزرقاء شمالا.
 
ونقلت الوكالة عن مصدر مسؤول في الأمن العام قوله إن مديرية شرطة الزرقاء تدخلت لإنهاء التمرد وتهدئة الأوضاع بناء على طلب من وزارة التنمية الاجتماعية المسؤولة عن هذه المراكز.
 
وتابعت الوكالة أن الوزارة هددت العاملات في المركز بالفصل في حال استمرار سوء المعاملة، مشيرة إلى أن التمرد يعود إلى الاكتظاظ وعدم قدرة المركز على استيعاب نزيلاته.
 
وحسب الوكالة يصل عدد النزيلات في المركز إلى 44 فتاة، في حين أنه يتسع لحوالي 30. وذكرت أن "الفتيات يشتكين من تعرضهن للتحرش من قبل زميلاتهن المنحرفات".
 
وأوضحت الوكالة أن الفتاة التي قادت التمرد وهي مصابة بمرض نفسي أصيبت بجرح قطعي في يدها ما استوجب إحالتها إلى اختصاصي في هذا المجال.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة