إسرائيل تعتقل فلسطينيين بتهمة قتل منفذ مجزرة شفاعمرو   
الثلاثاء 17/5/1427 هـ - الموافق 13/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 22:54 (مكة المكرمة)، 19:54 (غرينتش)

تل أبيب اتهمت الذين تجمعوا حول الحافلة بقتل الإرهابي اليهودي (الفرنسية -أرشيف)
اعتقلت إسرائيل سبعة من فلسطينيي الـ48 للاشتباه بضلوعهم في مقتل الإرهابي اليهودي عيدن نتان زادة منفذ مجزرة شفاعمرو قبل أغسطس/آب العام الماضي والتي قتل فيها أربعة فلسطينيين وجرح فيها العشرات.

وذكرت الشرطة الإسرائيلية أن اعتقال السبعة وجميعهم من مدينة شفاعمرو جاء في نهاية تحقيق خلص إلى أن الفلسطينيين الذين تجمعوا حول الحافلة وحاولوا منع الإرهابي من مواصلة تنفيذ مجزرته، هم الذين قتلوا نتان زادة.

وأثار اعتقال هؤلاء المواطنين اليوم استياء كبيرا في صفوف فلسطينيي الـ48. وندد بالاعتقالات النائبان الفلسطينيان في الكنيست جمال زحالقة ومحمد بركة.

ودعا زحالقة إلى التحقيق والكشف عن شركاء الإرهابي نتان زادة، ومن غض الطرف عن أعماله.

وقال بركة إن "حملة الاعتقال غايتها خدمة اليمين الإسرائيلي ونفي حقيقة أن الإرهابي اليهودي نفذ مجزرة ضد العرب".

غير أن زعيم حزب ميرتس اليساري يوسي بلين انتقد موقف النواب الفلسطينيين، وقال إنه ليس من واجبهم انتقاد اعتقال أي عربي من قبل الشرطة الإسرائيلية.

وكان زادة نفذ مجزرته في حافلة ركاب في شفاعمرو ببندقية أوتوماتيكية حصل عليها من الجيش الإسرائيلي، قبل أن يفر من الخدمة العسكرية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة