تونس تنفي كشف مجموعة حاولت صنع قنبلة هيدروجينية   
الجمعة 1428/5/15 هـ - الموافق 1/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 1:49 (مكة المكرمة)، 22:49 (غرينتش)

حاجز أمني أمام أحد المرافق الحكومية في العاصمة التونسية (الفرنسية-أرشيف)
نفى مصدر قضائي في تونس الخميس ما تردد عن كشف محاولة قامت بها مجموعة إرهابية لصنع قنبلة هيدروجينية.

 

المصدر القضائي التونسي أكد في بيان رسمي عدم وجود أي قضية من هذا النوع أمام القضاء تتصل بما نشرته صحيفة تونسية.

 

البيان جاء ردا على ما ورد في صحيفة "الشروق" اليومية الخاصة من أن السلطات الأمنية تحقق مع مجموعة إرهابية مؤلفة من 15 شخصاً حاولت تصنيع قنبلة هيدروجينية للقيام بأعمال تخريبية في البلاد.

 

ولم تحدد الصحيفة متى اعتقل المتهمون أو ما إذا كانت لهم علاقة بالجماعة التي اشتبكت مع قوات الأمن مطلع العام الحالي مكتفية بالقول إن أحد الموقوفين وهو طالب في العلوم الفيزيائية وعمره 22 عاما، اعترف بالتخطيط لتصنيع قنبلة هيدروجينية.

 

وأضافت الشروق أن الادعاء العام وجه للمعتقلين تهم الدعوة إلى ارتكاب جرائم إرهابية واستعمال أراضي الجمهورية بقصد القيام بأعمال إرهابية وحيازة متفجرات وتوفير معلومات لصالح تنظيم بقصد المساعدة على ارتكاب أعمال مخلة بالأمن.

 

وهذه هي المرة الأولى التي يجري فيها الحديث عن التحقيق مع جماعة تنوي تصنيع قنابل منذ المواجهات التي جرت مطلع العام الجاري بين قوات الأمن وجماعة سلفية انتهت بمقتل أربعة أشخاص، وفقا لإحصائيات وزارة الداخلية التونسية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة