مدمرة صينية ترسو للمرة الأولى بميناء إيراني   
الاثنين 1435/11/29 هـ - الموافق 22/9/2014 م (آخر تحديث) الساعة 9:15 (مكة المكرمة)، 6:15 (غرينتش)

رست مدمرة صينية في ميناء جنوبي إيران في أول زيارة من نوعها تقوم بها قطعة من الأسطول الصيني إلى إيران.

وقال الأميرال حسين آزاد قائد القاعدة البحرية الإيرانية في ميناء بندر عباس إن المدمرة الصينية ستشترك مع مدمرات إيرانية في مناورة تتعلق بعمليات الإنقاذ البحري.

وكانت هذه المدمرة وسفينة إمداد مرافقة لها في طريقهما إلى خليج عدن في مهمة دولية لمكافحة القرصنة البحرية، وأشارت وسائل إعلام إيرانية إلى أن طهران دافعت في الأشهر الأخيرة عن سفينتين تجاريتين صينيتين هاجمهما قراصنة.

وتستمر زيارة المدمرة الصينية أربعة أيام وستجري المناورة في آخرها، حسب تصريحات المسؤول الإيراني، الذي قال إن هدف الزيارة تبادل الخبرات الفنية في مجال عمليات الإنقاذ البحري.

وقد كثفت طهران في السنوات الأخيرة من تحركاتها، لا سيما في مجال إنقاذ السفن التجارية في خليج عدن من هجمات القراصنة، وأبحرت قطع عسكرية للبحرية الإيرانية إلى آسيا حيث رست في موانئ صينية.

وينظر لهذا التحرك الإيراني على أنه سعي لإيجاد توازن في حضور القطع البحرية الأجنبية في مناطق قرب مضيق هرمز الإستراتيجي، في ظل وجود الأسطول الأميركي الخامس في البحرين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة