الأطعمة الجاهزة تحتوي ملحا ودهونا أكثر مما هو محدد   
الأربعاء 1429/1/1 هـ - الموافق 9/1/2008 م (آخر تحديث) الساعة 14:20 (مكة المكرمة)، 11:20 (غرينتش)

(الفرنسية-أرشيف)

الأطعمة الجاهزة والحبوب المعدة للإفطار غالبا ما تحتوي على نسبة من الملح والدهون أكثر بكثير مما هو مبين على النشرة الملصقة عليها, حسب دراسة جديدة قد تجعل المتسوقين يفكرون مليا قبل أن يقدموا على شراء ما يحلو لهم من طعام.

فقد أظهرت فحوص المختبرات أن منتجي الأطعمة المصنعة غالبا ما ضللوا المستهلكين, بل إن الدهون والملح أكثر أحيانا بنسبة 91% عما هو محدد في نشرة المنتج.

هذا ما ورد في صحيفة ذي إندبندنت نقلا عن برنامج "ديسباتشز" الذي ستبثه القناة الرابعة البريطانية غدا عن الصناعات الغذائية التي يصل حجم تعاملاتها إلى سبعين مليار جنيه إسترلينيا سنويا في بريطانيا وحدها.

وحسب الأرقام التي حصلت عليها القناة من الحكومة البريطانية، فإن الحمية الغذائية البريطانية هي الأسوأ في أوروبا, كما يموت سبعون ألف بريطاني بصورة مبكرة سنويا.

غياب المسؤولية القانونية
ويؤكد البرنامج أن هناك من الناحية القانونية ما يلزم أصحاب الصناعات الغذائية بأن يكونوا دقيقين في نشراتهم التي تحدد نسب السكر أو الملح أو الدهون في الأطعمة, بل إنه يسمح لهم بهامش خطأ يصل إلى 30% فيما يتعلق بالدهون والأملاح.

لكن التحاليل المخبرية أظهرت أن بعض المنتجات تتجاوز حتى هذا الهامش, فهناك أنواع من الشوكولاتة تتجاوز ما هو محدد على نشرتها بنسبة 64%. وفي الواقع فإن خمس المنتجات التي فحصت وعددها 43 يتجاوز هامش الخطأ المذكور.

وقد كشف البرنامج أن بعض المنتجات التي تروج لنفسها بعبارات مثل "الحياة الصحية" أو "اعتن بنفسك" هي أحيانا أسوأ على الصحة من الأنواع الرخيصة من نفس المنتج.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة