أوباما رئيسا للولايات المتحدة بعد فوز ساحق بالانتخابات   
الخميس 1429/11/9 هـ - الموافق 6/11/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:20 (مكة المكرمة)، 21:20 (غرينتش)
باراك أوباما أول رئيس للولايات المتحدة من أصل أفريقي (الجزيرة)

فاز المرشح الديمقراطي باراك أوباما بانتخابات الرئاسة الأميركية بفارق كبير عن منافسه الجمهوري جون ماكين ليصبح الرئيس الـ44 للولايات المتحدة، وأول رئيس لهذا البلد من أصل أفريقي.
 
وحصل أوباما حسب النتائج التي أعلنتها وسائل الإعلام الأميركية على أكثر من 338 من أصوات المجمع الانتخابي وهو أكثر بكثير من العدد المطلوب (270 صوتا) كما تقدم على منافسه في التصويت الشعبي بنسبة 51% مقابل 48% بعد رصد النتائج بأكثر من ثلثي الدوائر الانتخابية.
 
وسيؤدي الرئيس المنتخب اليمين الدستورية يوم 20 يناير/ كانون الثاني من العام المقبل، ليتولى بعدها مهامه حسب الدستور الأميركي.
 
وتبخر أمل ماكين في تحقيق نصر مفاجئ بعد تلقيه سلسلة هزائم بولايات رئيسية شهدت معارك حامية، على رأسها أوهايو وفلوريدا اللتان كانتا سببا في هزيمة الديمقراطيين مرتين من قبل.
 
وأقر المعسكر الجمهوري بالهزيمة، وقال ماكين بخطاب أمام أنصاره في أريزونا إنه اتصل بأوباما وأبلغه تهانيه بانتخابه، وتعهد بالعمل معه.
 
وفوز الرئيس القادم (من أب كيني وأم أميركية بيضاء من كانساس) هو حسب المراقبين علامة بارزة بالتاريخ الأميركي، وجاء بعد 45 عاما من ذروة حركة الحقوق المدنية التي تزعمها مارتن لوثر كينغ.
 
ويواجه أوباما تحديات صعبة ميراثا ثقيلا من المشكلات والأزمات تتركها له إدارة الرئيس الحالي جورج بوش منها داخلية تتعلق بالتأمين الصحي والضرائب والعجز الكبير بالموازنة فضلا عن الأزمة المالية العالمية، بجانب أزمات الشرق الأوسط وعلى رأسها أزمة الحرب في العراق وأفغانستان، والعلاقة مع إيران والصراع العربي الإسرائيلي.
 
وقال أوباما (47 عاما) أمام أكثر من مائتي ألف من أنصاره المبتهجين الذين احتشدوا في شيكاغو للاحتفال بفوزه "كان هذا مقدرا أن يحدث منذ فترة طويلة، لكن الليلة ونتيجة لما فعلناه اليوم في هذه اللحظة الفاصلة أتى التغيير إلى أميركا".
 
ودعا الرئيس المنتخب الأميركيين في خطاب بمناسبة فوزه إلى دعم روح الوحدة، وهنأ غريمه المهزوم ماكين على الحملة الطويلة والشاقة التي خاضها.
 
وجاء هذا الفوز بعد معركة انتخابية طويلة وشاقة دامت نحو عامين، واجه فيها أوباما العديد من الشخصيات البارزة في مقدمتهم هيلاري كلينتون قبل أن يحصل على ترشيح حزبه الديمقراطي.
 
ولقي فوز أوباما ردود فعل دولية مرحبة في مجملها، فيما تلقى الرئيس المنتخب تهاني العديد من رؤوساء الدول.
 
الإقبال كان كثيفا رغم صعوبة الطقس (رويترز)
إقبال كبير
وشهدت العملية الانتخابية  إقبالا كبيرا غير مسبوق، إذ وقف الناخبون في طوابير طويلة أمام مراكز الاقتراع وانتظروا ساعات للإدلاء بأصواتهم.

وأفاد مراسل الجزيرة في فيرجينيا نقلا عن مسؤولين أن نسبة الإقبال بلغت ما بين 75 و80% بالولاية.

مشاكل انتخابية
وبعد ساعات من بدء الانتخابات الثلاثاء، قال مراقبون إن عملية الاقتراع  شهدت عشرات الآلاف من المشكلات. وأوضحت متحدثة باسم منظمة حماية الانتخابات أنها تلقت ما لا يقل عن أربعين ألف شكوى من مختلف أنحاء الولايات المتحدة.
 
وأشارت المتحدثة مارجوري لندبلوم إلى أن مركز الاتصالات الخاص بمنظمتها تلقى شكاوى تتعلق بمشكلات تعوق عملية التصويت مثل عدم كفاءة نظام التصويت الآلي، واضطرار الناخبين للاصطفاف في طوابير طويلة أثناء عملية الاقتراع. 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة