تقرير يحذر من تجذر العداء للإسلام في بريطانيا   
الخميس 14/4/1425 هـ - الموافق 3/6/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الحكومة البريطانية متهمة بالتقصير في معالجة العداء للإسلام في أراضيها (رويترز)
حذر تقرير بريطاني من تجذر ظاهرة العداء للإسلام في المجتمع البريطاني، منبها إلى أن ذلك أصبح بمثابة قنبلة موقوتة قد تؤدي إلى حدوث أعمال عنف كالتي شهدتها مدن الشمال الإنجليزي عام 2000.

واتهم التقرير الذي أعدته لجنة بريطانية مستقلة الحكومة بأنها لا تأخذ ظاهرة معاداة الإسلام على محمل الجد وبالتقصير في معالجتها.

وأفاد مراسل الجزيرة في بريطانيا أن المطالبة بإصلاح أجهزة الأمن البريطانية التي يتهم عدد من أفرادها بالعداء للإسلام والمسلمين، تعتبر إحدى القضايا التي طرحها التقرير.

وفي تصريح للجزيرة أكد إقبال سكراني عن المجلس الإسلامي البريطاني أن الجالية المسلمة في بريطانيا تتعرض للهجوم من طرف الأفراد والمؤسسات.

وأشار مستشار للجنة الوطنية حول الإسلام في بريطانيا عبد الجليل ساجد إلى أن مظاهر العداء للمسلمين تتجلى في الاعتداءات التي تستهدف الأفراد وأماكن العبادة.

ويرى العديد من المراقبين أن هذا التقرير يعد انتكاسة حقيقية للحكومة البريطانية التي سعت خلال الأشهر الماضية إلى تجنيد قطاع واسع من الجالية المسلمة في الحرب على ما يسمى بالإرهاب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة