استطلاع يظهر تراجع شعبية بلير قبيل الانتخابات   
الثلاثاء 1426/1/14 هـ - الموافق 22/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:36 (مكة المكرمة)، 10:36 (غرينتش)
بلير فشل في استعادة ثقة الرأي العام بسبب حرب العراق (رويترز-أرشيف)
أظهر استطلاع للرأي نشرت نتائجه اليوم تراجع شعبية حزب العمال البريطاني بزعامة رئيس الوزراء توني بلير منذ بدء حملة الانتخابات العامة التي من المتوقع أن تجرى في مايو/ أيار المقبل.
 
وكشف الاستطلاع الذي أجرته مؤسسة "أي سي أم" لحساب صحيفة غارديان عن انخفاض تفوق حزب العمال على حزب المحافظين المعارض بمعدل ثلاثة نقاط من سبع نقاط الشهر الماضي وتسع نقاط في ديسمبر/ كانون الأول المنصرم.
 
كما أشار إلى حصول العمال على تأييد 37% ممن شملهم الاستطلاع في حين حصل المحافظون على 34% والأحرار الديمقراطيون الذين عارضوا حرب العراق على 21%.
 
 وقالت صحيفة غارديان إن نتائج الاستطلاع تشير إلى فشل محاولات بلير استعادة ثقة الرأي العام في قيادته التي تضررت بشدة بسبب حرب العراق التي عارضها كثير من البريطانيين.
 
وأضافت الصحيفة أن الاستطلاع أظهر أن بلير خارج قاعدة التأييد الأساسية لحزب العمال حيث يعتقد كثير من الناخبين أن بلير متغطرس وأنه فقد الاتصال بالواقع وغير جدير بالثقة.
 
ورغم ما يبدو أنه انخفاض في شعبية بلير يرى محللون أن رئيس الوزراء البريطاني الذي تولى السلطة عام 1997 وفاز بأغلبية كبيرة في الانتخابات البرلمانية التي جرت في 2001 ما زال على الطريق نحو تحقيق إنجاز تاريخي بالفوز بولاية ثالثة.
 
وتختلف نتائج الاستطلاع الجديد مع استطلاع مماثل أجري الأسبوع الماضي حصل فيه العمال على تأييد 42% مقارنة مع 30% للمحافظين وهو أكبر تفوق للحزب منذ مايو/ أيار 3002.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة