التعرف على المتهم الثاني بمحاولة تفجير قطارين بألمانيا   
الأربعاء 1427/7/29 هـ - الموافق 23/8/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:14 (مكة المكرمة)، 21:14 (غرينتش)

اعتقال المشتبه فيه تم بتعاون مع الاستخبارات اللبنانية (رويترز)

أكدت النيابة الاتحادية الألمانية التعرف على هوية المشتبه فيه الثاني في محاولة تفجير قطارين في ألمانيا نهاية يوليو/تموز الماضي. وذكرت وسائل الإعلام الألمانية أن المتهم لبناني الجنسية يدعى جهاد حمد في العشرينيات من العمر وأنه غادر ألمانيا.

وقالت المتحدثة باسم النيابة إن المشتبه فيه أقام بشقة في كولونيا غرب ألمانيا حيث جرت عمليات تفتيش دقيقة لشقته. وأوضحت أن عمليات تفتيش أخرى جرت بأنحاء البلاد في إطار التحقيقات

من جهة أخرى كشفت مجلة در شبيغل في موقعها على الإنترنت أن الاستخبارات الداخلية تابعت معلومات عن مسجد الإمام علي في هامبورغ شمال ألمانيا، بعد عثورها على صورة للمسجد في مسكن المتهم الأول اللبناني يوسف محمد داخل سكن طلابي في كييل شمال ألمانيا. غير أن متحدثا باسم المسجد نفى معرفة القائمين عليه بهذا الشخص.

ألمانيا كشفت الخطة بكاميرات مراقبة (رويترز)
تعاون لبناني
وأكدت النيابة الاتحادية أن اعتقال يوسف محمد (21 عاما) تم نتيجة معلومات قدمتها الاستخبارات العسكرية للبنانية. وذكرت محطة تلفزة ألمانية أن المعلومات جاءت من خلال محادثة هاتفية تم التنصت عليها، حيث شاهد محمد صورته في التلفزيون الألماني واتصل هاتفيا بأسرته في لبنان طلبا النصيحة.

وأضافت أن هذه المحادثة سجلت من الجانب اللبناني ونقل فحواها إلى السلطات الألمانية التي قامت بعدها باعتقال الشاب. وكان المشتبه فيهما رصدا من خلال كاميرات المراقبة في محطة قطارات كولونيا، وهما يجران حقيبتي السفر يعتقد أن بهما الشحنات الناسفة إلى قطارين.

وقالت الشرطة إن القنابل صنعت من عبوات غاز وزجاجات بنزين وأجهزة تفجير بدائية. وأضافت أنه يحتمل أن القنابل كانت جزءا من "مؤامرة" دبرت للتعبير عن الغضب بسبب أزمة الشرق الأوسط.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة