موسى يؤكد تخلي ليبيا عن الانسحاب من الجامعة العربية   
الخميس 1423/11/14 هـ - الموافق 16/1/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عمرو موسى
أكد الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى أن ليبيا لم تعد تريد الانسحاب من الجامعة. وقال في تصريحات صحفية بتونس أمس الأربعاء إن قضية الانسحاب الليبي سويت نهائيا، ويتعين محو هذه القضية من الذاكرة.

ولم يذكر موسى الأسباب التي دفعت القيادة الليبية لتغيير وجهة نظرها بشأن الجامعة العربية، ولكنه قال إن القمة العربية المنعقدة بالبحرين في مارس/ آذار القادم ستبحث المقترحات السعودية والليبية، لتنشيط السياسة العربية فيما يتعلق بالأزمة العراقية مع الولايات المتحدة والصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وأعرب موسى عن أمله في أن تساعد القمة القادمة في تحسين الوضع في العالم العربي الذي يمر بأسوأ لحظاته، على حد تعبيره.

وكانت الرئيس الليبي معمر القذافي طلب في 24 أكتوبر/تشرين الأول الماضي الانسحاب من الجامعة، احتجاجا على ما وصفه بعجزها في التعامل مع قضيتي فلسطين والعراق. ونجح موسى الذي توجه فور ذلك إلى طرابلس في إقناع القذافي بتعليق قرار الانسحاب.

يشار إلى أن الزعيم الليبي هدد مرات عديدة بسحب عضوية بلاده من الجامعة، احتجاجا على ما وصفه بـ "الجبن العربي" في مواجهة إسرائيل والولايات المتحدة. وأعرب عن خجله لكونه عربيا، مؤكدا أنه سيركز بدلا من ذلك على دعم وتعزيز العلاقات مع الدول الأفريقية غير العربية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة