محاكمة تفجيرات بالي بإندونيسيا تبدأ الأسبوع القادم   
الاثنين 4/3/1424 هـ - الموافق 5/5/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

المتهم أمروزي محاط بالشرطة الإندونيسية (رويترز)
تبدأ في الثاني عشر من هذا الشهر محاكمة أول مشتبه به في تفجيرات بالي التي تسببت في مقتل أكثر من 200 غالبيتهم من السياح الأستراليين في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وقال أيدا باجوس دويانتارا المتحدث باسم محكمة دنباسار الجزئية التي ستنظر القضية "ستبدأ المحاكمة يوم الاثنين الساعة التاسعة صباحا".

وقالت الشرطة الإندونيسية إن أمروزي وهو ميكانيكي من جاوا "اعترف بتورطه في التفجيرات" التي وصفت بأنها أسوأ هجوم منذ الهجمات التي تعرضت لها الولايات المتحدة يوم 11 سبتمبر/ أيلول 2001.

وأضافت الشرطة أن دور هذا المتهم تضمن شراء شاحنة صغيرة تم تلغيمها وأيضا توفير بعض المتفجرات.

ويعد أمروزي أول مشتبه به يعتقل بعد الانفجارات التي هزت المنتجع السياحي الإندونيسي الشهير، وقد تصل عقوبته إلى الإعدام إذا أدين بالتهمة الموجهة إليه وهي التخطيط والإعداد لهجمات ترتب عليها قتل جماعي إلى الإعدام. وكانت الشرطة الإندونيسية اعتقلت بعد ذلك أكثر من 30 مشتبها به في القضية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة