الغنوشي يرفض وصم إخوان مصر بـ"الإرهاب"   
الخميس 16/1/1437 هـ - الموافق 29/10/2015 م (آخر تحديث) الساعة 13:19 (مكة المكرمة)، 10:19 (غرينتش)

رفض رئيس حركة النهضة التونسية الشيخ راشد الغنوشي تصنيف جماعة الإخوان المسلمين في مصر على أنها جماعة إرهابية ووضعها في التصنيف ذاته مع تنظيمي القاعدة وتنظيم لدولة الإسلامية.

جاء ذلك في الكلمة التي ألقاها الغنوشي مساء أمس الأربعاء خلال محاضرة ألقاها في معهد السلام الأميركي على هامش المباحثات التي يجريها في العاصمة واشنطن

وتابع الغنوشي قائلا إن "شباب الإخوان المسلمين في مصر يرفضون بأي شكل اللجوء إلى العنف، وأنا لا أملك أي معلومة تشير إلى استخدامهم العنف".

وفي سياق آخر، تحدث الغنوشي عن نيل الرباعي الراعي للحوار في تونس جائزة نوبل للسلام، معتبرا بأنه بمثابة "إثبات لنجاحنا"، مشيرا إلى أن "تونس لم تصل بعد إلى بر الأمان، وأمامها الكثير من التحديات على الرغم من النجاحات التي تم تحقيقها".

وأكد رئيس حركة النهضة أن شباب تونس ما زالوا بانتظار قطف ثمار الثورة التي قاموا بها.

وأعلنت لجنة نوبل النرويجية منح جائزة نوبل للسلام لعام 2015 لـ"الرباعي الراعي للحوار الوطني" في تونس، لمساهمته في بناء ديمقراطية متعددة بعد "ثورة الياسمين" التي أدت إلى سقوط نظام الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي في 14 يناير/كانون الثاني 2011.

 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة