تقدم بشكتاش وأولمبياكوس بالدوري الأوروبي   
الاثنين 1433/3/28 هـ - الموافق 20/2/2012 م (آخر تحديث) الساعة 23:20 (مكة المكرمة)، 20:20 (غرينتش)
التشيكي توماس سيفوك (وسط) محتفلا بهدف التقدم لبشكتاش (الفرنسية)

مني سبورتينغ براغا البرتغالي وصيف بطل الموسم الماضي، بهزيمة على ملعبه "أكسا" أمام بشكتاش التركي صفر-2 يوم الثلاثاء في ذهاب الدور الثاني من مسابقة الدوري الأوروبي لكرة القدم، والتي شهدت أيضا عودة أولمبياكوس اليوناني بفوز ثمين (1-صفر) من ملعب مضيفه روبن كازان الروسي.

وتأثر براغا الذي بلغ النهائي الموسم الماضي للمرة الأولى في تاريخه قبل أن يخسر أمام مواطنه بورتو صفر-1 في دبلن، بالنقص العددي في صفوفه بعدما لعب بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 29 لحصول خورخي هيلدر باربوزا على إنذارين في غضون ست دقائق فقط.

واستفاد الفريق التركي من التفوق العديد سريعا حيث افتتح التسجيل في الدقيقة 37 برأسية من التشيكي توماس سيفوك، قبل أن يضيف البرتغالي الآخر سيماو سابروسا الهدف الثاني في الدقيقة 58.

وتقام مباراة الإياب يوم 23 فبراير/شباط الحالي، علما بأن الفائز من هذه المواجهة يلتقي الفائز من مواجهة ألكمار الهولندي وأندرلخت البلجيكي اللذين يلتقيان يوم الخميس على ملعب الأول في لقاء الذهاب.

لقطة من مباراة كازان وأولمبياكوس (الفرنسية)

فوز ثمين
وفي مباراة أخرى بالدور ذاته، عاد أولمبياكوس اليوناني بفوز ثمين من ملعب "لوجنيكي" الخاص بمضيفه روبن كازان الروسي بعدما تغلب عليه بهدف نظيف.

ويدين أولمبياكوس الذي انتقل إلى المسابقة القارية الثانية بعد حلوله ثالثا في مجموعته ضمن دوري أبطال أوروبا، بفوزه على مضيفه الروسي إلى لاعب فياريال الإسباني السابق دافيد فوستر توريخوس الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 71.

كما كان للإيرلندي الشمالي روي كارول الحارس الجديد لأولمبياكوس دوره في الفوز، إذ الذي تمكن من صد ركلة جزاء لصاحب الأرض بعد دقيقتين فقط من الهدف، وذلك إثر دخوله بدلا من فوستر بالذات بسبب طرد الحارس الأساسي المجري بالاس ميغييري لتسببه في ركلة الجزاء.

وأصبح وضع روبن كازان الذي كان يخوض مباراته الأولى هذا العام بسبب توقف الدوري المحلي خلال الشتاء، صعبا جدا في مباراة الإياب التي تقام يوم 23 من الشهر الحالي في بيرايوس

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة