روسيا تنفي تناولا ممنهجا للمنشطات بسوتشي   
الجمعة 1437/8/7 هـ - الموافق 13/5/2016 م (آخر تحديث) الساعة 9:07 (مكة المكرمة)، 6:07 (غرينتش)

نفى وزير الشباب والرياضة في روسيا فيتالي موتكو المزاعم حول وجود برنامج ممنهج لاستخدام المنشطات في دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في سوتشي 2014، ووصفها بأنها "عبثية" ولا قيمة لها.

وجاء ذلك بعد نشر صحيفة نيويورك تايمز الأميركية أمس الخميس تقريرا أكد أن 16 رياضيا من الفائزين بميداليات ذهبية في أولمبياد سوتشي كانوا جزءا من برنامج ممنهج لتعاطي المنشطات برعاية الدولة.

وقال وزير الرياضة الروسي "أثق في هؤلاء المتسابقين، فهم من بين الصفوة في الرياضة. هذه الاتهامات لا قيمة لها". وأضاف "سندرس هذا التقرير وسندرس طريقة الرد".

من جانبه، صرح مدرب منتخب روسيا لسباق الزلاجات الصدرية "السكيليتون" ويلي شنايدر لوكالة تاس قائلا "كل هذا يأتي من السياسة القذرة". واعتبر أن تقرير الصحيفة الأميركية استند إلى شائعات.

وطبقا لتقرير نيويورك تايمز، كان بين المتورطين نجوم بارزون بالألعاب الشتوية منهم 14 متسابقا من الفريق الروسي لاختراق الضاحية.

واستند التقرير أساسا لتصريحات لرئيس مختبر موسكو السابق غريغوري رودتشنكو الذي سلم الصحيفة رسائل إلكترونية متبادلة مع وزارة الرياضة تحتوي على أسماء الرياضيين الذين استفادوا من برنامج المنشطات خلال أولمبياد سوتشي الذي احتلت فيه روسيا المركز الأول برصيد 33 ميدالية منها 13 ذهبية.

وجاء تقرير نيويورك تايمز بعد أيام من مقابلة للمسؤول السابق عن الوكالة الروسية لمكافحة المنشطات فيتالي ستيبانوف مع شبكة "سي.بي.أس" التلفزيونية الأميركية، أكد فيها أن أربعة رياضيين روس توجوا بميداليات ذهبية في سوتشي تناولوا المنشطات، وردت الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (وادا) بفتح تحقيق في القضية.

وكانت الوكالة قد نشرت تقريرا اتهم روسيا بدعم عملية تعاطي الرياضيين المواد المنشطة المحظورة، وأوصى التقرير بمعاقبة رياضيين ومدربين روس بالإيقاف مدى الحياة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة