مستوطنون يعتدون على فلسطينيين   
الجمعة 15/8/1430 هـ - الموافق 7/8/2009 م (آخر تحديث) الساعة 22:34 (مكة المكرمة)، 19:34 (غرينتش)
مستوطن يوجه بندقيته إلى متظاهرين في محيط مستوطنة براخا (الفرنسية)
جرح عدد من الفلسطينيين بينهم مراسل الجزيرة حسن التيتي على يد مستوطنين مسلحين اعتدوا عليهم وعلى ناشطي سلام إسرائيليين جنوب نابلس بالضفة الغربية.
 
وقال مراسل الجزيرة إن قوة إسرائيلية كبيرة وصلت إلى المكان، واستخدمت القنابل الصوتية والغاز المسيل للدموع والأعيرة المطاطية لتفريق الفلسطينيين من محيط مستوطنة براخا الذي أُعلن منطقة عسكرية مغلقة.
 
وبدأت الاعتداء عندما أطلق مستوطنون النار في الهواء، واعتدى بعضهم بالضرب على مجموعة من الفلسطينيين بينهم مصور أصيب بجروح خفيفة في يده.
 
وفي قرية بيت فوريك شرق نابلس، اعتقل الجيش الإسرائيلي في ساعات الصباح الأولى ثلاثة فلسطينيين اكتفى بالقول إنهم مطلوبون دون كشف انتماءاتهم التنظيمية.
 
ويشن جيش الاحتلال مداهمات بصورة شبه يومية بالضفة بدعوى ملاحقة نشطاء فلسطينيين يصفهم بالمطلوبين.
 
من جهة أخرى لقي شاب فلسطيني اسمه أحمد الدباري (21 عاما) مصرعه البارحة في انهيار نفق في مدينة رفح جنوب قطاع غزة، دون أن تعرف أسباب الانهيار. وقتل منذ بداية العام 44 فلسطينيا في انهيار أنفاق يستعملها سكان القطاع لكسر الحصار الإسرائيلي المفروض منذ 26 شهرا.
 
وكانت الحكومة المقالة التي تديرها حركة المقاومة الإسلامية (حماس) أعلنت تشكيل لجنة خاصة لمعالجة قضية الأنفاق بعد تزايد أعداد ضحايا الانهيارات.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة