الانقلاب والحرب يفاقمان معاناة مهمشي اليمن   
الاثنين 1437/9/29 هـ - الموافق 4/7/2016 م (آخر تحديث) الساعة 10:25 (مكة المكرمة)، 7:25 (غرينتش)

تكاد مآسي الحرب والانقلاب في اليمن تحجب وراءها معاناة قديمة ظلت تتفاعل في قلب المجتمع على مدى مئات السنين.

فقد ظل مئات الآلاف في فئة المهمشين ضحايا في محيط يقولون إنه يرفض اندماجهم فيه في السلم أو في الحرب, كما أن المجتمع يرفض اندماجهم بالمصاهرة وفرص التعليم والتدريب والعمل الكريم.

للمهمشين اتحاد يتحدث باسمهم, ولكن المدافع أعلى صوتا ولن يكون صوتهم مسموعا جدا بعد الحرب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة