أنباء عن قتل جيش الرب الأوغندي 470 سودانيا   
السبت 1423/2/28 هـ - الموافق 11/5/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلنت الكنيسة الكاثوليكية جنوبي السودان أن متمردي جيش الرب للمقاومة -الذي يسعى لإسقاط نظام حكم الرئيس الأوغندي يوري موسيفيني ويتخذ من المنطقة قواعد له- قتلوا أكثر من 470 مدنيا سودانيا الأسبوع الماضي.

وقالت الكنيسة في بيان لها صدر أول أمس من مدينة توريت الجنوبية إن المتمردين الأوغنديين ارتكبوا هذه الفظائع أثناء هربهم من هجوم شامل يشنه الجيش الأوغندي على قواعدهم في المنطقة.

وذكرت الكنيسة في بيانها أن أعمال القتل وقعت في عدة قرى كما أن 500 شخص تركوا منازلهم وفروا من المنطقة جراء المعارك الدائرة هناك.

وناشد بيان الكنيسة المجتمع الدولي تقديم المساعدة للمعوزين الذين أجبروا على ترك قراهم في وقت بدؤوا فيه حصاد محاصيلهم.

وكانت كل من الخرطوم وكمبالا وقعتا اتفاقا في مارس/ آذار الماضي تتمكن بموجبه القوات الأوغندية من ملاحقة متمردي جيش الرب للمقاومة الذي توجد عناصره جنوبي السودان وتشن هجمات عبر الحدود ضد مواقع للجيش الأوغندي.

ويسعى جيش الرب للمقاومة للإطاحة بالرئيس الأوغندي يوري موسيفيني منذ عام 1988 وإقامة حكومة تستند إلى الوصايا العشر التي وردت في الإنجيل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة