قاض فرنسي يوصي بملاحقة رئيس رواندا أمام محكمة الجزاء   
الأربعاء 1/11/1427 هـ - الموافق 22/11/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:12 (مكة المكرمة)، 21:12 (غرينتش)

بول كاغامي تتهمه باريس بالمشاركة في مقتل سلفه جوفينال هابياريمانا (الفرنسية-أرشيف)
أوصى القاضي الفرنسي جان لوي بروغيير الجمعة بملاحقة رئيس رواندا بول كاغامي أمام محكمة الجزاء الدولية الخاصة، على خلفية مشاركته المفترضة في هجوم على طائرة الرئيس السابق جوفينال هابياريمانا مما أدى لمقتله واشتعال حرب عرقية بالبلاد.

كما طلب بروغيير أيضا إصدار مذكرات توقيف دولية بحق تسعة من المقربين من كاغامي، في إطار التحقيق الفرنسي حول مقتل سلفه هابياريمانا سنة 1994.

ووصف وزير الخارجية الرواندي تشارلس موليغاندي، مذكرات الاعتقال، بأنها محاولة لصرف الأنظار عما وصفه بدور فرنسي في تدريب الجنود الذين قاموا بالعملية.

ولا يمكن إصدار مذكرة توقيف بحق كاغامي نفسه لأنه يتمتع بالحصانة، غير أن بروغيير كتب للأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان طالبا مثوله أمام محكمة الجزاء الدولية الخاصة برواندا والتي تتخذ من أروشا مقرا لها.

وكان تقرير للشرطة الفرنسية أوضح أن كاغامي أصدر الأوامر لعشرة ضباط من شركائه وشخصين آخرين قاما بإطلاق الصواريخ على طائرة هابياريمانا سقطت على إثرها على مقربة من مطار كيغالي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة