أعمال شغب بسجن إسباني توقع سبعة جرحى   
الخميس 19/3/1423 هـ - الموافق 30/5/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت متحدثة باسم وزارة العدل الإسبانية إن خمسة سجناء ورجلي أمن أصيبوا بجروح عندما اندلعت أعمال شغب داخل سجن كواتري كامنس قرب مدينة برشلونة الليلة الماضية انتهت دون تدخل قوات أمن من خارج السجن.

وأوضحت المتحدثة أن أعمال الشغب بدأت عندما رفض السجناء العودة إلى زنازينهم بعد عشاء أمس، إذ تزعم الاضطربات نحو 150 من نزلاء السجن البالغ عددهم 1100 وقد تسلح مثيرو الشغب بالسكاكين والعصي والقضبان الحديدية.

وقد اضطر حراس السجن لإطلاق الرصاص المطاطي للسيطرة على الوضع بعد أن صعد نحو 100 سجين إلى أسطح مباني السجن وبدؤوا ينتقلون من مبنى إلى آخر، مما أسفر عن وقوع إصابات وتم نقلت أربعة جرحى إلى المستشفى للعلاج من رضوض وكسور.

وأشارت المتحدثة إلى أن أعمال الشغب جاءت بعد توقف محادثات مع الإدارة طالب فيها السجناء بدفع تعويضات لهم وتحسين أوضاع السجن.

وأوضحت أن السجناء الأكثر شغبا سينقلون إلى سجون أخرى، مشيرة إلى أن هذه الاضطرابات هي الأولى منذ نحو ست سنوات التي تشهدها سجون منطقة شمال شرق كتالونيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة