مسؤول كولومبي يتهم فارك بقتل عشرة من السكان الأصليين   
الجمعة 1430/2/18 هـ - الموافق 13/2/2009 م (آخر تحديث) الساعة 0:18 (مكة المكرمة)، 21:18 (غرينتش)
الشرطة تتفقد جثة شخص قتل بانفجار قنبلة يشمال عاصمة كولومبيا الشهر الماضي (الفرنسية-أرشيف)

قال مسؤول كولومبي إن متمردي القوات المسلحة الثورية الكولومبية (فارك) قتلوا الأربعاء عشرة من السكان الأصليين في محافظة نارينو جنوبي البلاد.
 
وحسب محافظ نارينو قتل العشرة في هجوم ألقى السكان المحليون باللائمة فيه على فارك.
 
والقتلى سكان هربوا من هجوم أول قبل تسعة أيام قتل فيه 17 شخصا، حسب منظمة للسكان الأصليين وسلطات نارينو.
 
وقالت منظمة السكان الأصليين إن الـ17 عذبوا وقتلوا على يد فارك التي اتهمتهم بالتعاون مع الجيش.
 
كما قالت الشرطة إن ثلاثة من أفرادها وثلاثة مدنيين قتلوا في هجوم شنه المتمردون صباح الخميس في ولاية نورتي دي سانتاندر شمالي غربي البلاد.
 
وقال مسؤول أمني إن الهجوم -الذي جرح فيه 15 شخصا- وقع عندما كانت الشرطة تتحقق من بلاغ عن جريمة قتل وقعت في إحدى البلدات.
 
وزادت هجمات الجيش الكولومبي على مواقع المتمردين منذ انتخاب ألفارو أوريبي رئيسا في 2002، وتراجعوا أمام عمليات الجيش إلى الجبال والأدغال.

ويحتفظ المتمردون الماركسيون بعشرات الرهائن يشترطون لإطلاق سراحهم إخلاء سبيل معتقليهم لدى السلطات.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة