ثمانية قتلى في معارك بين فصيلين من تاميل سريلانكا   
الجمعة 19/2/1425 هـ - الموافق 9/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الشرطة تفرض حصارا على إحدى المدن شرقي البلاد بعد وقوع اشتباكات بين التاميل (رويترز-أرشيف)
سقط ما لا يقل عن ثمانية قتلى خلال معارك اندلعت بين فصيلين متناحرين من حركة متمردي نمور التاميل بشمال شرق سريلانكا.

وقال المتمردون إن تبادلا لإطلاق النار جرى اليوم بين مقاتلي فصيل النمور الرئيسي ومناصري الكولونيل كارونا أحد القادة المنشقين.

وكشفت مصادر في الحركة عن سقوط ثمانية من المقاتلين وجرح آخرين في صفوف الفصيلين.

وأكد العسكريون السريلانكيون أن المواجهات استغرقت ساعتين حول نهر فيروغال الذي يشكل الحد الفاصل بين منطقتي ترينكومالي وباتيكالوا. ومن شأن انقسام المتمردين أن يعقد استئناف الحوار بين المتمردين والحكومة السريلانكية.

ويهدد "النمور" باستئناف الكفاح المسلح إذا لم يحصلوا على الحكم الذاتي في الشمال الشرقي من الجزيرة من خلال التفاوض.

وقد انشق الكولونيل كارونا في مطلع مارس/ آذار من هذا العام عن حركة التمرد التي تسعى للحصول على حكم ذاتي في شمال شرق الجزيرة.

وكان رئيس وزراء سريلانكا الجديد ماهيندا راجاباكسي قد أكد أن الرئيسة تشاندريكا كماراتونغا ستكون مسؤولة عن إحياء محادثات السلام مع متمردي التاميل وذلك بالسرعة الممكنة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة