الملك سلمان: ملفات المنطقة تتطلب تعزيز الصف   
الأحد 1437/7/4 هـ - الموافق 10/4/2016 م (آخر تحديث) الساعة 15:46 (مكة المكرمة)، 12:46 (غرينتش)


أكد ملك السعودية سلمان بن عبد العزيز على أهمية تعزيز الصف العربي في مواجهة الإرهاب
، وأعلن عن اتفاقات أبرمتها بلاده مع مصر، وعلى رأسها جسر يربط بين البلدين.

وشدد الملك -في كلمة له أمام البرلمان المصري- على العمل الجماعي والتعاون وجمع الكلمة لمكافحة ما يسمى "الإرهاب"، مؤكدا على المضي قدما لإنشاء القوة العربية المشتركة.

وكان الملك سلمان -الذي يقوم بزيارة رسمية لمصر- قد أعرب أول أمس الجمعة عن أمله في تشكيل القوة العربية المشتركة التي أعلنها مؤتمر القمة العربية في مارس/آذار 2015، وجدد تأكيده رفض التدخل في الشؤون العربية.

وعلى الصعيد الاقتصادي، أعلن الملك السعودي عن إبرام بلاده اتفاقا مع مصر لتشييد جسر يربط بين البلدين بهدف تعزيز الحركة الاقتصادية وتوفير فرص عمل لأبناء المنطقة وإقامة منطقة تجارة حرة في شمال سيناء.

وخلال زيارة الملك للقاهرة وقع الجانبان 17 اتفاقية ومذكرة تفاهم في مجالات عدة، منها الكهرباء والإسكان والطاقة النووية والزراعة والتجارة والصناعة.

وأسفرت الزيارة كذلك عن ثماني اتفاقيات، من بينها ترسيم الحدود البحرية ومشروعات الإسكان في سيناء والطاقة النووية وتجنب الازدواج الضريبي، وست مذكرات تفاهم تهم عدة قطاعات، أبرزها الكهرباء والتجارة والصناعة، إلى جانب ثلاثة برامج للتعاون.

وتم توقيع "اتفاقية تعيين الحدود البحرية" بين البلدين، ووقع الاتفاقية عن الجانب المصري رئيس الوزراء شريف إسماعيل، وعن الجانب السعودي الأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد ووزير الدفاع.

يذكر أن الملك سلمان بن عبد العزيز وصل الخميس الماضي إلى القاهرة في إطار زيارة رسمية تستغرق خمسة أيام، وقالت الرئاسة المصرية إن الزيارة تبحث العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، فضلا عن التنسيق والتعاون بين البلدين في مواجهة ما يتعرض له الأمن القومي العربي والخليجي من مخاطر إقليمية وخارجية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة