انطلاق محاكمة ولد هيداله وأنصاره الشهر القادم   
الاثنين 1424/10/1 هـ - الموافق 24/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ولد هيداله يستعد للمحاكمة (الفرنسية)
تنطلق بموريتانيا مطلع الشهر القادم محاكمة الرئيس الموريتاني السابق المعارض محمد خونا ولد هيداله والمعتقلين معه الذين تتهمهم السلطات الموريتانية بالتحضير لانقلاب.

واتهم 15 شخصا أحيلوا أمس الأحد إلى النيابة, بـ"العدوان والتآمر بهدف تغيير السلطة بالقوة والإساءة إلى المصالح الأساسية لموريتانيا".

وأوضح المحامي مولود فال هادي سيد عضو هيئة المحامين المكلفين الدفاع عن ولد هيداله وأصدقائه أن محمد خونه وستة أشخاص آخرين اعتبروا بمثابة المنفذين الرئيسيين للأحداث, في حين اعتبر ثمانية أشخاص شركاء لهم.

وكانت موريتانيا قد وجهت رسميا لولد هيداله تهمة العمل على قلب النظام عن طريق العنف والعصيان المسلح والتخطيط لعصيان مدني، وذلك بعد انتهاء الانتخابات الرئاسية الأخيرة في مطلع الشهر الحالي التي حصل فيها على الرتبة الثانية حسب ما أعلنته وزارة الداخلية الموريتانية.

وآنذاك قال المدعي العام محمد الغيث ولد عمر إن المضبوطات التي بحوزة القضاء تؤكد هذه التهم التي وجهت لأبرز مرشحي المعارضة ولطاقم حملته المعتقل وعلى رأسه النائب البرلماني إسماعيل ولد أعمر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة