أزمة بين دبلن والقاهرة بسبب احتجاز إيرلندي   
الاثنين 1437/10/7 هـ - الموافق 11/7/2016 م (آخر تحديث) الساعة 5:56 (مكة المكرمة)، 2:56 (غرينتش)

تشهد إيرلندا حالة من التصعيد الدبلوماسي ضد مصر على خلفية استمرار احتجاز القاهرة إبراهيم حلاوة -أحد مواطنيها- منذ ثلاث سنوات.

فقد استدعت دبلن السفيرة المصرية سهى الجندي للمثول أمام لجنة الشؤون الخارجية التابعة للبرلمان الإيرلندي.

كما شكل البرلمان وفدا لزيارة مصر ولقاء أعضاء البرلمان المصري والطالب المحتجز بعد قرار تجديد محكمة الجنايات المصرية حبسه للمرة الرابعة عشرة دون تهمة.

من جهتها طالبت البرلمانية الإيرلندية بريد سميث في وقت سابق بسحب السفير الإيرلندي لدى القاهرة احتجاجا على استمرار حبس حلاوة، بينما ذهب رئيس حزب "الناس قبل الربح" الإيرلندي بويد باريت إلى المطالبة بوقف معاملة مصر برفق في قضية حبس حلاوة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة