انفجاران قرب سفارتي مصر والإمارات بالعاصمة الليبية   
الخميس 20/1/1436 هـ - الموافق 13/11/2014 م (آخر تحديث) الساعة 9:44 (مكة المكرمة)، 6:44 (غرينتش)

قال مراسل الجزيرة في ليبيا محمود عبد الواحد إن انفجارين وقعا صباح اليوم الخميس قرب سفارتي مصر والإمارات في العاصمة طرابلس, بعد يوم شهد تفجيرين شرقي البلاد.

وانفجرت السيارتان بفارق زمني طفيف بعيد فجر اليوم, ولم يسفر الانفجاران عن إصابات, وكانت الأضرار مادية فقط. من جهتها نقلت وكالة رويترز عن شهود عيان قولهم إن الانفجار الذي وقع قرب السفارة المصرية نُفذ بسيارة مفخخة.

وواجهت مصر والإمارات اتهامات من الثوار الليبيين بالتدخل عسكريا إلى جانب قوات مناهضة لهم في شرق البلاد وغربها, وتشمل تلك الاتهامات شن غارات على مواقع لقوات "فجر ليبيا" بطرابلس في أغسطس/آب الماضي, مما أدى لمقتل ثلاثين من الثوار.

وحدث التفجيران في العاصمة الليبية وسط تقارير عن اعتزام مؤيدين للواء المتقاعد خليفة حفتر ولجهات موالية له إثارة اضطرابات في المدينة يوم السبت. وحذر المكتب الإعلامي لعملية فجر ليبيا من أن قوات الثوار ستتصدى بحزم لأي محاولة لإثارة الاضطرابات في العاصمة.

وكان أربعة من الجنود الموالين لحفتر قتلوا أمس في تفجير وُصف بالانتحاري استهدف مدخل قاعدة "الأبرق" الجوية التي تقع على مسافة ثلاثين كيلومترا تقريبا من مدينة البيضاء شرقي بنغازي. كما انفجرت سيارة ملغمة في مدينة طبرق (أقصى شرقي ليبيا) مخلفة إصابات.

وتأتي التفجيرات في شرق ليبيا وغربها في وقت تتواصل الاشتباكات في مدينة بنغازي بين قوات حفتر -الذي يشن منذ مايو/أيار الماضي ما يسميها "عملية الكرامة"- وبين مجلس شورى ثوار المدينة.

كما يشتبك ثوار الغرب مع مجموعات موالية لحفتر في محيط مدينة ككلة بالجبل الغربي (جبل نفوسة) جنوب غربي طرابلس. وقتل ما يقرب من خمسمائة من أتباع حفتر ومن الثوار في جبهتي بنغازي وككلة في الأسابيع القليلة الماضية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة