أولمرت يصل الأردن وبوش يعتبر 2008 عاما للسلام   
الخميس 1428/12/24 هـ - الموافق 3/1/2008 م (آخر تحديث) الساعة 19:02 (مكة المكرمة)، 16:02 (غرينتش)
إيهود أولمرت أثناء لقاء سابق مع عبد الله الثاني (رويترز-أرشيف)

وصل رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت إلى مدينة العقبة الساحلية للقاء ملك الأردن عبد الله الثاني، ويتوقع أن يبحثا فيه عملية السلام في الشرق الأوسط.
 
وقال مصدر مسؤول في الديوان الملكي الأردني إن لقاء الملك عبد الله مع أولمرت سيدور حول الجهود التي يقوم بها الأردن لدعم عملية السلام والمفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية.
 
تأتي زيارة أولمرت بعد يوم من لقاء ملك الأردن مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس في العقبة، الذي تطرقا فيه إلى المفاوضات الجارية بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.
 
ونقل بيان صادر عن الديوان الملكي الأردني عن عباس قوله في تصريحات أدلى بها عقب اللقاء إن أهم ما يمكن أن يعيق عملية السلام هو الاستيطان، وقد وعد الطرف الإسرائيلي بعدم المضي قدما في أي عمليات استيطانية.
 
من جهته جدد الملك عبد الله دعم الأردن لأي جهد يسهم في تخطي الصعوبات التي تعيق إحداث تقدم ملموس على سير المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين تنتهي بإقامة  الدولة الفلسطينية المستقلة قبل نهاية العام الحالي، حسب ما تم الاتفاق عليه في مؤتمر أنابوليس ووفقا لقرارات الشرعية الدولية وبنود خريطة الطريق ومبادرة السلام العربية.
 
وأكد ضرورة وقف إسرائيل أي إجراءات أحادية الجانب تحول دون توفير الأجواء المناسبة لإنجاح عملية التفاوض مع الجانب الفلسطيني التي تعالج قضايا الوضع النهائي، وفي مقدمة ذلك وقف النشاط الاستيطاني في كل الأراضي الفلسطينية.
 
جورج بوش يصل المنطقة في الثامن من الشهر الجاري (الفرنسية)
قمة مرتقبة

وتأتي هذه اللقاءات قبل نحو أسبوع من قمة ثلاثية مرتقبة تجمع أولمرت وعباس والرئيس الأميركي جورج بوش في القدس.
 
واستبق بوش هذه القمة بالتأكيد على أن تسوية النزاع الإسرائيلي-الفلسطيني ستحصل في العام 2008.
 
وأكد في مقابلة أوردتها صحيفة "يديعوت أحرونوت" اليوم تنشر كاملة الجمعة أن الإسرائيليين والفلسطينيين يفترض أن يبرموا هذه التسوية بحلول نهاية العام الحالي بغية إقامة دولة فلسطينية مستقلة، مشددا على أنه لن يسمح بقيام ما وصفها بدولة إرهابية عند حدود إسرائيل.
 
ويتوجه بوش في الثامن من الشهر الجاري إلى الشرق الأوسط في جولة تقوده إلى إسرائيل والضفة الغربية والكويت والبحرين والإمارات والسعودية ومصر.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة