قتلى في استهداف مقر المباحث الجنائية بمقديشو   
الأحد 26/10/1437 هـ - الموافق 31/7/2016 م (آخر تحديث) الساعة 17:07 (مكة المكرمة)، 14:07 (غرينتش)

قتل ثمانية أشخاص على الأقل صباح اليوم الأحد جراء تفجير مزدوج بسيارتين مفخختين، استهدفتا مدخل مبنى إدارة المباحث الجنائية وسط العاصمة الصومالية مقديشو، في حين أعلنت الحكومة الصومالية مقتل سبعة من المهاجمين الذين أعلنت حركة الشباب المجاهدين انتماءهم إليها.

وحسب مصادر أمنية، أدى التفجيران إلى مقتل ثمانية أشخاص على الأقل، وإصابة آخرين بجروح نقلوا على إثرها إلى المستشفى.

وأضافت تلك المصادر أن معظم القتلى من المدنيين الذين صادف مرورهم من الشارع لحظة الهجوم، الذي ألحق أضرارا جسيمة ببوابة المبنى. وقال شهود عيان إنهم شاهدوا أشلاء نحو خمسة مدنيين مبعثرة في موقع الهجوم.

من جانبها أعلنت الحكومة الصومالية على لسان الناطق باسم وزارة الأمن القومي عبد الكامل شكري مقتل سبعة من المهاجمين.

وقال شكري إن خمسة من المهاجمين حاولوا اقتحام المبنى، لكن الشرطة الصومالية أحبطت مخططهم وقتلتهم جميعا.

وأعلنت حركة الشباب المجاهدين مسؤوليتها عن الهجوم على مقر إدارة التحقيق الجنائي في مقديشو.

ويأتي التفجيران بعد خمسة أيام من هجوم مماثل استهدف القاعدة العسكرية للقوات الأفريقية "أميصوم"، ومكاتب للأمم المتحدة أوقع نحو 15 قتيلا معظمهم من حراس الهيئات الأممية، وأعلنت حركة الشباب مسؤوليتها عنه.

وحذر محللون أمنيون من أن الحركة قد تصعد هجماتها وتستغل الانشغال بالحملات الانتخابية قبل انتخابات الرئاسة المقررة في أغسطس/آب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة