رفع مجسمات للرئيس مبارك من شوارع القاهرة   
الاثنين 1426/5/7 هـ - الموافق 13/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 1:16 (مكة المكرمة)، 22:16 (غرينتش)
مبارك لم يعلن رسميا ترشيح نفسه لفترة خامسة (رويترز-أرشيف) 
رُفعت من شوارع العاصمة المصرية مجسمات خشبية كبيرة للرئيس حسني مبارك كانت قد وضعت في عدة أماكن وسط القاهرة لتأكيد تأييد ترشيحه لولاية خامسة. 

وبدا الرئيس المصري في هذه المجسمات مبتسما وملوحا بيده للجمهور وكتب تحتها "70 مليون مصري يقولون نعم لمبارك". 

وقد أثارت هذه المجسمات مقالات ساخرة في صحف المعارضة على مدار الأسبوع الماضي، حيث شبهتها بصور الفنانين التي توضع على أبواب المسارح للدعاية. 

ويأتي اختفاء هذه الصور قبل حوالي أسبوع من زيارة وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس للقاهرة والتي أكد وزير الخارجية أحمد أبو الغيط أنها ستتم يوم 20 يونيو/حزيران. 

وكان الرئيس الأميركي جورج بوش طلب من نظيره المصري أول الشهر الجاري أن يعطي المثل بتنظيم انتخابات ديمقراطية وحرة في البلاد. 

ولم يعلن مبارك رسميا بعد ترشيح نفسه لولاية خامسة ولكن مسؤولين بحزبه قالوا إنه مرشحهم الوحيد للانتخابات التي ستجرى في سبتمبر/أيلول المقبل بالاقتراع المباشر بين أكثر من مرشح لأول مرة في تاريخ مصر. 

وقد ملأت شوارع القاهرة خلال الشهرين الماضيين لافتات تدعو مبارك لترشيح نفسه، كتب على بعضها "حتى الجنين في بطن أمه يقول نعم لمبارك" في حين كتب على لافتات أخرى "نعم لمبارك وابنه وابن ابنه".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة