لافروف: لا ضمانات لتطبيق الهدنة بسوريا   
الجمعة 18/5/1437 هـ - الموافق 26/2/2016 م (آخر تحديث) الساعة 15:15 (مكة المكرمة)، 12:15 (غرينتش)

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف اليوم أنه ليس ثمة ضمانات كاملة لتنفيذ وقف إطلاق النار في سوريا اعتبارا من ليلة الجمعة السبت.

وقال لافروف إن روسيا تتوقع أن يساند مجلس الأمن الدولي قرارا يؤيد خطة "وقف الأعمال القتالية" في سوريا، لكن لا يمكن ضمان تنفيذ وقف إطلاق النار بنسبة 100%.

ودعا المسؤول الروسي -في مؤتمر صحافي- الولايات المتحدة الأميركية وحلفاءها لتفادي "الغموض" بشأن أي "خطة بديلة" لسوريا، والتخلي عن فكرة تنفيذ عملية برية هناك.

ووصف لافروف دعوة الرئيس الأميركي باراك أوباما رئيس النظام السوري بشار الأسد للتنحي من السلطة بكونها غير مبررة.

ويُصوِّت مجلس الأمن الدولي اليوم الجمعة على مشروع قرار مشترك أعدته الولايات المتحدة وروسيا حول التطورات في سوريا، وفي مقدمتها دعم اتفاق وقف إطلاق النار.

وينص مشروع القرار-الذي حصلت الجزيرة على نسخة منه- على الالتزام باحترام استقلال الأراضي السورية وسيادتها ودعم جهود موسكو وواشنطن خاصة الاتفاق القاضي بـ"وقف الأعمال العدائية".

وكان أوباما قد أكد في مؤتمر صحفي في البيت الأبيض أنه لا مكان للأسد في مستقبل سوريا، مشيرا إلى أن تفعيل اتفاق "وقف الأعمال العدائية" مرتبط إلى حد كبير بموقف النظام وروسيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة