إصابات بإنفلونزا الطيور في إنجلترا وساحل العاج وفرنسا   
الخميس 1427/3/29 هـ - الموافق 27/4/2006 م (آخر تحديث) الساعة 11:49 (مكة المكرمة)، 8:49 (غرينتش)

الدواجن والطيور تعتبر سببا رئيسيا في انتقال فيروس إنفلونزا الطيور (رويترز-أرشيف)


قالت الحكومة البريطانية إن اختبارات أثبتت إصابة دجاج نافق في مزرعة شرق انجلترا، بفيروس إنفلونزا الطيور.

وأشارت وزارة البيئة والأغذية والشؤون الريفية أمس الأربعاء في بيان إلى أن الاختبارات الأولية أشارت إلى أن الفيروس من سلالة (H7) وليس سلالة H5N1 التي قتلت أكثر من 100 شخص في دول أخرى منذ أواخر عام 2003.

وأضافت أنها ستجري مزيدا من الاختبارات لتحديد سلالة الفيروس، وستعرف المزيد من التفاصيل اليوم. وستقوم الوزارة بإعدام باقي الطيور في المزرعة كإجراء وقائي كما فرضت قيودا.

وكانت بريطانيا قد أكدت في وقت سابق من هذا الشهر أول حالة للإصابة بسلالة (H5N1) في طائر غير داجن عندما عثر على بجعة نافقة شرق أسكتلندا.

من جهة أخرى أعلنت المنظمة العالمية للصحة الحيوانية أمس عن اكتشاف بؤرتين من فيروس (H5N1) لدى دواجن بساحل العاج إحداهما في العاصمة الاقتصادية أبيدجان والأخرى بمنطقة لاغونس.

كما أفادت السلطات الفرنسية في مقاطعة شرق وسط البلاد عن تأكيد إصابة بجعة بالفيروس المسبب لإنفلونزا الطيور، كان قد عثر عليها نافقة يوم 18 أبريل/نيسان على مقربة من بحيرة في المنطقة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة