بارما يحرم يوفنتوس من تحقيق الثنائية وينتزع كأس إيطاليا   
السبت 28/2/1423 هـ - الموافق 11/5/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
لاعبو فريق بارما يحتفلون بالفوز بكأس
إيطاليا عقب تغلبهم على فريق يوفنتوس
حرم نادي بارما نادي يوفنتوس من تحقيق الثنائية عندما تغلب عليه 1-صفر ليحرز لقب مسابقة كأس إيطاليا لكرة القدم مساء أمس الجمعة في إياب الدور النهائي في بارما.

وسجل البرازيلي جونيور هدف المباراة الوحيد في الدقيقة الرابعة. وكان يوفنتوس قد تغلب 2-1 ذهابا في تورينو, ولكن بارما أحرز اللقب لتسجيله هدفا خارج أرضه.

وكان يوفنتوس يسعى لإحراز الثنائية بعدما توج بطلا للدوري للمرة السادسة والعشرين في تاريخه السبت الماضي, ولكن بارما نجح في إنقاذ موسمه بعد حلوله عاشرا في الدوري.

وبهذا الفوز، ضمن بارما بالتالي المشاركة في مسابقة كأس الاتحاد الأوروبي الموسم المقبل. وكان للهدف الذي سجله الدولي الياباني هيديتوشي ناكاتا في الوقت بدل الضائع من مباراة الذهاب في 25 أبريل/ نيسان الماضي دور كبير لتتويج بارما بطلا للمسابقة لأن انتصاره بهدف نظيف اليوم كان كافيا لذلك.

صراع على الكرة بين كيرو فيرارا (يسار) لاعب فريق يوفنتوس وماركو دي فايو لاعب فريق بارما

غياب النجوم عن اليوفي
وخاض يوفنتوس المباراة في غياب أبرز نجومه في مقدمتهم الهولندي إدغار دافيدز والتشيكي بافل ندفيد, كما فضل مدرب مارتشيلو ليبي الاحتفاظ بهدافه الدولي الفرنسي ديفد تريزيغيه واللاعب الدولي الإيطالي أليساندرو دل بيرو على مقاعد الاحتياط وأشركهما في الشوط الثاني إلى جانب اللاعب الدولي التشيلي مارتشيلو سالاس, الذي لعب مباراته الأولى بعد غيابه عن الملاعب لمدة سبعة أشهر بسبب الإصابة في ركبته, لكن دون نتيجة. وسجل جونيور الهدف الوحيد إثر ركلة ركنية نفذها ناكاتا.

وكاد بارما يضيف الهدف الثاني بعد دقائق من هدفه الأول عندما سدد الأرجنتيني المخضرم روبرتو سنسيني كرة برأسه أنقذها حارس يوفنتوس الأوروغوياني فابيان كاريني قبل أن يشتتها تشيرو فيرارا.

وأنقذ الحارس البرازيلي كلاوديو تافاريل فريقه بارما من هدف التعادل عندما تصدى لمحاولة نيكولا أموروسو.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة