حكومة الصين تعترف بمسؤولية جزئية بفضيحة الحليب الملوث   
الجمعة 17/10/1429 هـ - الموافق 17/10/2008 م (آخر تحديث) الساعة 2:25 (مكة المكرمة)، 23:25 (غرينتش)
العديد من دول العالم حظرت منتجات الألبان الصينية (الفرنسية)
اعترف رئيس الوزراء الصيني وين جيا باو بضرورة تحميل حكومته "بعض المسؤولية" في أحدث فضيحة تتعلق بمسحوق الحليب المجفف، التي توفي فيها أربعة أطفال رضع وأصيب عشرات الآلاف بالمرض.

وشدد وين في تصريح نقلته مجلة ساينس على أن الخطوات المهمة في صناعة منتجات الألبان وإنتاج الحليب الخام وجمع ونقل ومعالجة وصنع الوصفات الغذائية جميعها تحتاج إلى مستويات واضحة واختبارات معينة.

وقد تورط العديد من شركات الحليب الصينية في الفضيحة، واعتذر عدد صغير منها هذا الأسبوع لتورطها في أحدث سلسلة من فضائح سلامة الأغذية والمنتجات التي تفسد علامة "صنع في الصين".

وكشفت وزارة الصحة الصينية عن أن 5824 رضيعا مازالوا يتلقون العلاج وان ستة منهم في حالة خطيرة.

يشار إلى أن آلاف الأطفال نقلوا للمستشفيات وهم يعانون من مشاكل في الكلى بعد مرور عدة أشهر على استهلاك الحليب الذي احتوى على مادة الميلامين وهي مركب من البلاستيك يستخدم للغش في اختبارات الجودة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة