إصابة خمسين أثناء مسيرة لحزب العمل القومي التركي   
الأربعاء 16/8/1423 هـ - الموافق 23/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مؤيدو حزب العمل الوطني يهربون مذعورين من انفجار البالون في ساحة عامة اليوم
أصيب خمسون شخصا بحروق في الوجوه والأيدي في إسطنبول عندما انفجر بالون معبأ بغاز الهيليوم خلال مسيرة لحزب العمل القومي, في إطار التحضيرات للانتخابات التركية العامة المزمع إجراؤها الشهر المقبل.

وقد وقع الحادث قبل وصول زعيم الحزب دولت بهجلي إلى مكان التجمع في منطقة أزيوسماناباسا في الجزء الأوروبي من إسطنبول. وقد نقل المصابون على الفور إلى المستشفيات لتلقي العلاج.

وقال رئيس فرع مكتب حزب العمل القومي في إسطنبول حسن حسين جيلان إن الانفجار وقع بسبب ملامسة البالون لسيجارة. ولم يثن الانفجار المسيرة عن الاستمرار.

يذكر أن قنبلة ألقيت على مقر حزب العمل القومي في إسطنبول أسفرت عن تدمير محتوياته. وكان حزب العمل القومي (أكبر أحزاب البرلمان) قد أعلن في وقت سابق من الشهر الجاري أنه يعتزم اللجوء إلى أعلى محكمة في البلاد, لرفع دعوى ضد مجموعة من الإصلاحات الديمقراطية أقرها البرلمان سعيا لتحسين فرص انضمام أنقرة للاتحاد الأوروبي.

ويخشى القوميون الأتراك من أن تفجر هذه الإصلاحات حركة تمرد عنيفة جنوب شرق البلاد الذي تسكنه أغلبية كردية, ويشن فيه حزب العمال الكردستاني حربا من أجل الاستقلال منذ عام 1984 راح ضحيتها 30 ألفا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة