تكسيرا يؤيد ضم روماريو إلى المنتخب البرازيلي   
الثلاثاء 1423/1/27 هـ - الموافق 9/4/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
روماريو

قال رئيس الاتحاد البرازيلي لكرة القدم ريكاردو تكسيرا أمس الاثنين أنه يؤيد ضم المهاجم المخضرم روماريو إلى التشكيلة البرازيلية التي ستشارك في بطولة نهائيات كأس العالم 2002 والتي ستقام في الفترة من 31 مايو/أيار إلى 30 يونيو/حزيران القادمين في كوريا الجنوبية واليابان.

وأكد تكسيرا في تصريح إذاعي أنه خلال 13 سنة من رئاسة الاتحاد لا يملك شيئا يستطيع أن يلوم بسببه روماريو، قائلا "طيلة هذه السنوات, لم يحدثني أحد عن مشاكل مع روماريو, وبوصفي رئيسا للاتحاد أعتقد بأني مطلع جدا".

وأضاف تكسيرا "يعود إلى المدرب لويز فيليبي سكويلاري وحده أمر البت في حالة روماريو الذي يبدو أنه ليس ضمن خطته للمونديال".

وسيكشف سكويلاري يوم 6 مايو/أيار المقبل أسماء اللاعبين الـ23 الذين سيخوضون المونديال.

وينقسم البرازيليون حول موضوع روماريو منذ عدة أشهر, وبينما يدافع الرئيس البرازيلي فرناندو هنريكه بدروزو عن قضية اللاعب، يبرر سكويلاري عدم استدعائه مهاجم فاسكو دا غاما (36 عاما) بأسباب وصفها بأنها "فنية وتكتيكية", لكن الصحافة ترى أن الأسباب الحقيقية لاستبعاد اللاعب مرتبطة بمزاجيته في أرض الملعب.

وكان روماريو -أحد أعضاء المنتخب الفائز بكأس العالم عام 1994 في الولايات المتحدة- عقد مؤتمرا صحفيا في ريو دي جانيرو مؤخرا قال فيه وهو يبكي أن حلمه الكبير لايزال في الذهاب إلى المونديال وأنه لم يفقد الأمل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة