العراق يشهد حربا أهلية حقيقية   
الجمعة 1427/2/24 هـ - الموافق 24/3/2006 م (آخر تحديث) الساعة 15:28 (مكة المكرمة)، 12:28 (غرينتش)

تعددت اهتمامات الصحف الأميركية اليوم الجمعة، فنشرت إحداها مقالا يؤكد اندلاع الحرب الأهلية في العراق، ودعت أخرى الصين إلى إطلاق سراح صحفي يعمل لديها، كما تناولت التقدم الاقتصادي في الهند ومصالحها المشتركة مع أميركا.

"
المسار السياسي هو الذي سيؤمن قيادة لوزارتي الدفاع والداخلية خالية من الطائفية وترتبط بقوة وحدوية لا يستجيب عناصرها لأمراء الحرب
"
كروثامر/واشنطن بوست
الحرب الأهلية
تحت عنوان "بالطبع إنها حرب أهلية" كتب تشارلز كروثامر مقالا في صحيفة واشنطن بوست يؤكد فيه أن ما يجري في العراق هو حرب أهلية حقيقية.

وقال إن ما لا نريد أن نراه هو أن تتسلم المليشيات الخاصة النظام والقانون، مشيرا إلى أن الجيش يبقى أكثر انضباطا، ومضيفا أن المشكلة تكمن في أن بعضا من جيش المهدي وأفرادا من الشيعة يخترقون قوات الشرطة.

ومضى يقول لن نسمح بأن تتحول بعض أجهزة الشرطة إلى أدوات تخدم مصالح مقتدى الصدر أو المصالح الخاصة، وذلك لأنهم يشكلون تهديدا لاستقرار الدولة العراقية الجديدة.

وأشار إلى أن القضية الجوهرية والمعيار الحقيقي للنجاح، هي تشكيل قوات أمنية فاعلة تتحلى بالانضباط، مضيفا أن المسار السياسي هو الذي سيؤمن قيادة لوزارات الدفاع والداخلية خالية من الطائفية وترتبط بقوة وحدوية لا يستجيب عناصرها لأمراء الحرب.

ولفت النظر إلى أن الحرب الأهلية قد تضع أوزارها عندما يتوقف السنة عن دعم "التمرد" ويرمون بثقلهم في العراق الجديد.

وحتى يتحقق ذلك لا بد من التلويح بالعصا التي تكمن في العمليات العسكرية التي تكلف السنة الكثير، وبالجزرة عبر جرهم إلى الساحة السياسية وانخراطهم في البرلمان واقتسام السلطة والعائدات النفطية معهم.

معيار نجاح الصين
خصصت صحيفة نيويورك تايمز افتتاحيتها للحديث عن سجن الصين لمواطنها الصحفي زايو يان الذي كان يعمل لصالح هذه الصحيفة.

وقالت إن معيار نجاح الصين في مسارها نحو السوق العالمي لا يتوقف على شرائها النفوذ وحسب، بل إطلاقها العنان لحرية الصحافة ونظامها القضائي وفقا لحكم القانون، لا لنفوذها السياسي.

ومن بين تلك الاختبارات إطلاقها سراح يان الذي يقبع في سجونها منذ 18 شهرا بتهم باطلة تنطوي على كشفه أسرار الدولة للصحيفة.

وكان يان (44 عاما) الذي عرف بتغطياته للقضايا القروية قبل التحاقه بالصحيفة في أبريل/نيسان 2004، اعتقل على خلفية نشر نيويورك تايمز مقالة في سبتمبر/أيلول ترجح استقالة الرئيس السابق يانغ زيمين من منصبه.

وقالت الصحيفة إن اعتقاله يعكس كيف تستخدم الصين بسهولة المحاكم لتكميم أفواه الصحفيين الذين يتعدون الخطوط غير المرئية ويلحقون الضرر بأصحاب النفوذ.

"
معيار نجاح الصين في مسارها نحو السوق العالمي لا يتوقف على شرائها النفوذ وحسب بل إطلاقها العنان لحرية الصحافة ونظامها القضائي وفقا لحكم القانون لا لنفوذها السياسي
"
نيويورك تاميز
وخلصت إلى تذكير الصين بأن القادة الأميركيين ووسائل الإعلام العالمية لن تطوي صفحة هذه القضية، داعية إلى إدراجها على قائمة أعمال الرئيس الصيني هو جينتاو لدى زيارته الأولى إلى واشنطن الشهر المقبل.

ازدهار الهند
تحت هذا العنوان كتبت صحيفة واشنطن تايمز افتتاحيتها تشيد فيها بالتقدم الاقتصادي الذي ينتظر الهند على المدى القريب، مشيرة إلى أن النمو الاقتصادي يعد مكملا لنفوذ الهند الجيو-سياسي المتنامي.

وعزت الصحيفة هذا النمو إلى استئناف الإصلاحات الاقتصادية التي أجرتها الهند مطلع التسعينيات من القرن الماضي والتي تعطلت في وسطه بسبب تداعي التحالف بين أميركا والهند.

وقالت الصحيفة إن النمو الاقتصادي المتوقع للهند بحسب دراسة غولدمان ساكس يستدعي من الولايات المتحدة تشجيع الهند على المضي في خطاها نحو القطاع الخاص والاستمرار في الإصلاحات الاقتصادية.

وأشارت إلى أن الهند وأميركا لديهما مصالح مشتركة في تأمين توازن القوى في قارة آسيا وكبح "الإرهاب الإسلامي" في العالم.

وأوضحت أن تحقيق ذلك يتوقف على مضي الهند في تنمية اقتصادها، إذ إن نفوذها الإقليمي سيرسخه خلق شبكات من التجارة الحرة مع دول آسيوية أخرى.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة