الأنظار تتجه إلى فلوريدا لحسم معركة كيري وبوش   
الاثنين 1425/9/4 هـ - الموافق 18/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 23:11 (مكة المكرمة)، 20:11 (غرينتش)
تظهر الاستطلاعات تساوي كيري وبوش قبل أسبوعين من الاقتراع (الفرنسية)
قبل أكثر من أسبوعين يراهن الرئيس الأميركي جورج بوش ومنافسه المرشح الديمقراطي جون كيري على الفوز بأصوات الناخبين في ولاية فلوريدا التي شهدت في الانتخابات الماضية معركة قضائية بين بوش والمرشح الديمقراطي حينها آل غور الذي خسر الرئاسة بنحو 537 صوتا لصالح بوش.
 
ويحتاج المرشحان إلى الـ27 صوتا للكلية الانتخابية المخصصة لولاية فلوريدا، كما أن هذه النقاط تعد حاسمة في الفوز بالانتخابات الرئاسية، وفي السياق ذاته تضاربت نتائج الاستطلاعات بشأن المرشحين.
 
وأظهرت الاستطلاعات السبت حصول كيري وبوش على 48%، في حين حصل رالف نادر المستقل على 1% مشكلا تراجعا واضحا عن الانتخابات الرئاسية السابقة عام 2000.
 
وعلى صعيد الحملة الانتخابية هاجم كيري السجل الاقتصادي للرئيس الأميركي جورج بوش واتهمه بأنه أدار ظهره لملايين العاملين الأميركيين وركز على العمل لحساب الأثرياء والأقوياء.
 
وخاطب كيري بوش أمام تجمع بولاية أوهايو قائلا "إن ملايين الأميركيين الذين فقدوا وظائفهم في عهدك ليسوا شخصيات خرافية"، وأضاف أن بوش أدار ظهره لهذه الأسر التي تنتمي للطبقة المتوسطة على مدى أربع سنوات.
 
وكان بوش قد فاز بولاية أوهايو بفارق طفيف في انتخابات عام 2000 ولم يصل مرشح جمهوري إلى البيت الأبيض دون الفوز بهذه الولاية.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة