مركبة فضائية أميركية تنجح في الدوران حول المريخ   
السبت 10/2/1427 هـ - الموافق 11/3/2006 م (آخر تحديث) الساعة 6:55 (مكة المكرمة)، 3:55 (غرينتش)

مهمة فضائية جديدة حول كوكب المريخ تكللت بداياتها النجاح (رويترز-أرشيف)

دخلت مركبة فضائية تابعة لوكالة الفضاء الأميركية -ناسا- في المدار المخصص لها حول كوكب المريخ في أول نجاح لهذه المهمة التي بدأت منذ سنتين.

وأعلن مركز المراقبة في ناسا نجاح مهمة وضع المركبة "مارس ريكونسنس أوربيتر" في المدار المحدد لها الجمعة بعد مناورة استمرت 27 دقيقة.

واستقبل نجاح هذه المرحلة البالغة الدقة من مهمة المركبة الفضائية بعاصفة من التصفيق وصيحات الابتهاج في مركز المراقبة التابع لمختبر الدفع النفاث في باسادينا بكاليفورنيا.

وكانت المركبة قد فقدت الاتصال مع الأرض طوال 30 دقيقة لدى دورانها خلف المريخ، وذلك قبل ست دقائق من انتهاء المرحلة التي تستمر 27 دقيقة لإشعال المحركات للتخفيف من سرعتها بنسبة 20% لتدخل حيز جاذبية المريخ.

وفور ظهور المركبة من جديد بعثت بمؤشرات إلى الأرض تؤكد أنها في المكان الذي يفترض بها أن تكون فيه وتوضح أنها في المدار المحدد لها سلفا. وأكد هذا النجاح بعد دقائق مركز المراقبة بعد التحقق من المعلومات.

وفي نهاية الشهر الجاري، سيبدأ المهندسون في وكالة الفضاء الأميركية عمليات الكبح الجوي التي ستدخل المركبة -التي بلغت تكاليفها 450 مليون دولار- إلى مدار منخفض قريب من سطح المريخ في مهمة مراقبة تستمر 25 شهرا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة