أولمرت يفاوض العمل ويعرض الدفاع على بيريتس   
الثلاثاء 1427/3/6 هـ - الموافق 4/4/2006 م (آخر تحديث) الساعة 14:25 (مكة المكرمة)، 11:25 (غرينتش)

موشيه كتساف (يمين) سيكلف أولمرت بتشكيل الحكومة(الفرنسية)
تكثفت الاتصالات السياسية في إسرائيل لتشكيل حكومة ائتلافية في ضوء نتائج الانتخابات التشريعية التي تصدرها حزبا كاديما والعمل.

ويعقد اليوم زعيما كاديما إيهود أولمرت والعمل عمير بيرتس لقاء في محاولة لتحقيق تقدم بالمشاورات قبل أن يكلف الرئيس الإسرائيلي موشيه كتساف أولمرت رسميا خلال اليومين القادمين برئاسة الحكومة.

وأفادت أنباء بأن قرار كاديما التفاوض مع زعيم العمل جاء بعد محادثات سرية قبل فيها أولمرت منح بيرتس منصبا وزاريا رفيعا في الحكومة قد يكون وزارة الدفاع. ويرى مراقبون أن زعيم كاديما يحاول بذلك إقناع بيرتس بالتخلي عن مطالبته بتولي وزارة المالية.

وتخشى قيادات كاديما من مشكلات في الميزانية واضطرابات بأسواق المال في حالة تنفيذ مطالب زعيم العمل وهو رئيس سابق لاتحاد النقابات بزيادة الإنفاق الاجتماعي.

حصل كاديما على 29 مقعدا في الكنيست من بين 120 يليه العمل 19 وقد نال أولمرت موافقة من حزب شاس اليميني الذي يشغل 12 مقعدا على الانضمام للائتلاف

وأثناء اجتماع مغلق مساء الاثنين قال أولمرت إن حزب "إسرائيل بيتنا" الذي يمثل المهاجرين الروس يمكن أن يكون بديلا للعماليين إذا كان موافقا على الخطوط العامة للحكومة المقبلة

وتعيد المفاوضات للأذهان سيناريو تحالف العمل مع مؤسس كاديما الراقد في غيبوبة أرييل شارون والذي ساعد حكومته في تنفيذ خطة الانسحاب من قطاع غزة التي استكملت في سبتمبر/أيلول الماضي.

ويعتزم أولمرت أيضا تطبيق خطة انسحاب منفردة من الضفة الغربية مع الاحتفاظ بالسيطرة على التكتلات الاستيطانية الكبرة وترسيم حدود نهائية لإسرائيل عام 2010 .

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة