موسكو تواصل تفكيك مواقعها في جورجيا ومقتل جندي أبخازي   
الاثنين 1429/10/7 هـ - الموافق 6/10/2008 م (آخر تحديث) الساعة 22:17 (مكة المكرمة)، 19:17 (غرينتش)
القوات الروسية أمهلت حتى الجمعة للانسحاب من المناطق العازلة المحتلة بجورجيا (الفرنسية)

تواصل القوات الروسية تفكيك عدد من مواقعها داخل ما يسمى بالمنطقة الأمنية التي احتلتها داخل الأراضي الجورجية بعد تفجر القتال في أغسطس/آب الماضي, في الوقت الذي اتهمت فيه أبخازيا تبليسي بقتل أحد عناصر حرس الحدود.

وقد أزالت القوات الروسية مركز مراقبة إستراتيجي بالقرب من قرية كاراليتي على الطريق الرئيسية التي تربط العاصمة الجورجية بتسخينفالي عاصمة أوسيتيا الجنوبية.

وعمد الجنود الروس إلى قطع الأسلاك الشائكة من مركز المراقبة وبدؤوا في إزالة خيمهم, لكنهم رفضوا تحديد موعد لرحيلهم الفعلي. كما باشرت تلك القوات بإزالة الخيم والمعدات عند حاجز آخر في كفيناتكوتسا القريب من أوسيتيا الجنوبية.

وكان الجيش الروسي بدأ أمس في إزالة أول نقطة مراقبة وباشر بإزالة نقاط أخرى تنفيذا لاتفاق الانسحاب الذي تم التفاوض بشأنه برعاية الاتحاد الأوروبي.

وتمت إزالة حاجز مراقبة معروف باسم "ألي" في بلدة نباختيفي (وسط) إلى الشمال الغربي من بلدة غوري بإشراف البعثة الأوروبية في جورجيا.
 
وتأتي تلك التحركات بعد عملية نشر مراقبي الاتحاد الأوروبي في الأول من أكتوبر/تشرين الأول الجاري. وقد أمهلت القوات الروسية حتى الجمعة المقبلة للانسحاب من المناطق العازلة القريبة من أوسيتيا الجنوبية وأبخازيا.
 
اتهامات
أبخازيا نفت دخول قواتها إلى الأراضي الجورجية (الفرنسية)
وفي سياق منفصل اتهمت أبخازيا السلطات الجورجية بقتل أحد أفراد حرس الحدود في تبادل لإطلاق النار مع قوات جورجية, وهو ما نفته تبليسي.

وقال ممثل لسيرغي باجابش زعيم الانفصاليين الأبخاز إن قواته تعرضت لإطلاق النار في قرية ناباكيفي بمنطقة جالي في الإقليم.
 
وأضاف أن القوات الأبخازية ردت بإطلاق النار, نافيا أن تكون قوات الإقليم قد دخلت الأراضي الجورجية.

بالمقابل نفى متحدث باسم الداخلية الجورجية أي معلومات عن الحادث. وأكد أن قوات بلاده لم تدخل أراض تابعة لأبخازيا.

كما أعلن المتحدث بأن قذائف هاون سقطت أمس على الأراضي الواقعة تحت السيطرة الجورجية والقريبة من إقليم أبخازيا, موضحة أنه لم يسجل وقوع ضحايا أو أضرار.

وأضاف أن القذائف استهدفت مناطق غير مأهولة قرب بلدة باخولاني. كما انفجرت قنبلة على جانب الطريق بالمنطقة المؤدية إلى محطة لتوليد الكهرباء على ضفاف نهر أنغوري.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة