آلاف اليمنيات يتظاهرن ضد الرسوم المسيئة والعدوان على غزة   
الخميس 1429/2/29 هـ - الموافق 6/3/2008 م (آخر تحديث) الساعة 21:19 (مكة المكرمة)، 18:19 (غرينتش)

المتظاهرات دعون لقطع العلاقات الدبلوماسية مع الدانمارك (الجزيرة نت)

عبده عايش-صنعاء

شهدت العاصمة اليمنية صنعاء تظاهرة نسائية حاشدة شاركت فيها أكثر من 10 آلاف امرأة وفتاة، احتجاجا على الرسوم المسيئة للنبي محمد عليه الصلاة والسلام، وتنديدا بالعدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة.

ودعت المشاركات في المظاهرة التي تجمعت بميدان السبعين -القريب من دار الرئاسة اليمنية- الحكام العرب للوقوف صفا واحدا لفك حصار غزة، و"وقف المجازر الصهيونية" التي ترتكب بحق الشعب الفلسطيني.

ونددت المشاركات بالصمت العربي المخزي تجاه الغطرسة الإسرائيلية، وطالبن الحكام بالتحرر من الخوف من أميركا وإسرائيل، واتخاذ مواقف عزة وكرامة ترضي الله ورسوله، وتعبر عن ضمائر شعوبهم.

نصرة غزة
واعتبرت عناية أبو طالب رئيسة الهيئة الشعبية النسائية لنصرة النبي والقضايا الإسلامية -في تصريح للجزيرة نت- أنه من حق الشعب الفلسطيني على أمته العربية والإسلامية أن ينصروه ويساندوه، لأنه يدفع عن الأمة خطر الكيان الصهيوني ببطولة تعجز عنها جيوش العرب.

وفي حديثه للجزيرة نت، ذكر الأمين العام لجمعية الأقصى باليمن الدكتور محمد العديل أن الجمعية أرسلت في اليومين الماضيين 2.5 مليون دولار إلى قطاع غزة مساعدات من أبناء الشعب اليمني، ونصرة لسكان جباليا الذين تعرضوا لأبشع الجرائم الصهيونية.

طالبن بتفعيل اتفاقية الدفاع العربي المشترك (الجزيرة نت)
ونوه العديل بالتجاوب الكبير لدى الشارع اليمني لتقديم التبرعات العينية والمالية رغم الظروف الاقتصادية والمعيشية التي يمر بها، لافتا إلى أن النساء والفتيات اليمنيات يتسابقن للتبرع بحليهن وما يمتلكن من نقود.

نصرة الإسلام
كذلك طالبت المشاركات في المظاهرة بتفعيل اتفاقية الدفاع العربي المشترك، من أجل الدفاع عن المقدسات الإسلامية والشعب الفلسطيني، ونصرة نبي الإسلام ضد كل الإساءات التي ترتكبها جهات غربية.

ودعون إلى القطع الفوري لكل أشكال العلاقات السياسية والتجارية والمصرفية والتعليمية مع دولة الدانمارك وطرد سفرائها من العواصم العربية والإسلامية ، وسحب سفراء الدول العربية والإسلامية من كوبنهاغن.

من جانبها قالت الناشطة ابتسام الظفري إن تكرار الاستهزاء بمشاعر الشعوب الإسلامية عبر إعادة نشر الرسوم المسيئة للرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم يؤكد أنها ليست حرية تعبير كما يزعمون، بل إساءة متعمدة بحق الإسلام والمسلمين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة